أصابتها الثورة بالإكتئاب وخلافها مع هالة صدقي وأسباب طلاقها محطات في حياة ماجدة زكي

ماجدة زكي هي واحدة من المع النجمات تميزت بخفة ظلها وأداءها المميز الذي لفت الآنظار اليها عرفها الجمهور من خلال أول عمل فني لها وهو مسلسل أحلام الفتى الطائر عام 1978 مع الفنان عادل امام وكانت بداية قوية أهلتها لأعمال فنية أخرى من خلال السينما والتلفزيون.

أصابتها الثورة بالإكتئاب وخلافها مع هالة صدقي وأسباب طلاقها محطات في حياة ماجدة زكي

تحرص دائما ماجدة زكي على إختيار أدوارها بعناية فائقة أحبها الجمهور وأشاد بها الكثيرون من خلال مسلسل عائلة الحاج متولي بالرغم من رفضها في أول الأمر تجسيد دور “أمينة” قدمت مع الفنان الراحل نور الشريف عدد من الأعمال الناجحة وهم مسلسل الرجل الأخر، السيرة العاشورية وأيضاً فيلم الكلام في الممنوع أشادت بها الفنانة الراحلة هند رستم ونالت إعجابها في مسلسل عباس الأبيض في اليوم الأسود تخرجت ماجدة زكي من المعهد العالي للفنون المسرحية كما انها شقيقة الفنان اشرف زكي نقيب الممثلين.

أصابها الإكتئاب وهذا سبب طلاقها.

تزوجت من الفنان كمال أبو راية لمدة عشرين عاما وأنجبت منه ثلاثة أبناء وعن أسباب الإنفصال ذكر زوجها في حوار سابق له أن ماجدة زكي  تغيرت أطباعها ولم تعد الآنسانة التي ارتبط بها أصابها الإكتئاب بعد ثورة 25 يناير على حسب تصريحها حيث قالت أنها بسبب ابتعادها عن الساحة الفنية، ورفضها للكثير من الأدوار، كانت تعيش صراعًا داخليًا بسبب عدم ممارسة هوايتها التي أحبتها  بالإضافة إلى مرورها بحالة من التخبط النفسي بعد الثورة؛ وهو ما أثر عليها وأصابها بالاكتئاب والتفكير والقلق.

هاجمتها الفنانة هالة صدفي وحدث خلاف بينهما بعد مشاركتهما في مسلسل كيد الحموات واتهمتها بالغيرة وأنها لم تحقق النجومية الكبيرة لترد عليها  ماجدة زكي  نسوا الله فأنساهم أنفسهم، هو ظلم تعرضت له وربنا معي.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.