أحداث الحلقة 36 من مسلسل” سلسال الدم ” الجزء الثالث.

اليوم نستعرض مع حضراتكم أحداث الحلقة 36 من مسلسل سلسال الدم هذا المسلسل الذي يعرض الحياة الإجتماعية للقرى في صعيد مصر، وسيطرة بعض العائلات على الضعفاء من أبناء  القرية كل هذه الأحداث في قالب درامي شيق يضم كوكبة من صناع الدراما العربية العربية.

مسلسل سلسال الدم الحلقة 36 الجزء الثالث

فبعد أن انتهت الأحداث الأخيرة بمحاولة “هارون “النيل من سمعة “ناصرة ” وذلك من خلال إرساله لأحدى المذيعات في القرية بمساعدة “صافيناز” لعمل برنامج تليفزيوني والتسجيل مع بعض الأفراد الذين اغواهم “صالح “بالمال ليتحدثوا عن “ناصرة”بالباطل معبرين أن ما وصلت اليه كان بفضل تجارتها بالمخدرات.

أحداث الحلقة 36 من مسلسل سلسال الدم الجزء الثالث

تبدأ أحداث هذه الحلقة بأن  “فرحة “أخت “هنية”  أرسلت من يراقبها لمعرفة أين تذهب حينما تختفي من السراية، فذهبت فرحة إلى مكان وجوها بالشقة التي تسكن بها هى و”هيمة”حفيد هارون ويكون برفقتها ابنها “ممدوح” والذي يعاتبها على زواجها ويقول لها انها ليست أمه بعد اليوم، وهنية تخشى من ابلاغ اختها “فرحة” لهارون بزواجها، وقد حدث ما تخشاه وبالفعل قامت “فرحة بإبلاغ “هارون “بخبر زواجهم فقام “هارون ”  بإجبار هيما على طلاق ” هنية”وقام بطردها من السراية، ولكن هيما يذهب اليها بعد ذلك ويحاول اقناعها بأنه سوف يردها من جديد ولكن بعد أن تهدأ الأمور، وبعد أن ينسى جده ما فعله.

وتتوإلى أحداث المسلسل وتسيطر على الحلقة الظهور المتكرر لهيمة وخاصة بعد ذهابه إلى بيت ” حورية” التي ترددت في فتح الباب له بسبب غضبها منه ولكنه كان يرضيها بكلامه المعسول، وأقنعها أنه يحبها وأنه ضربها حتى يثبت لهنية أنه يحبها..أما فراج فينصحه جده هارون بضرورة التوجه إلى الجبل وذلك بعد أن قدمت رشيدة الفلاشة التي تظهر وجهه وهو يحرق المصنع.

وتستعرض الأحداث حالة “ناصرة”بالسجن وقراءتها للقرآن داخله قبل بداية جلستها بالمحكمة، ويأتي يوم الجلسة وتدافع “عالية” عنها ولكن يأتي الحكم مخيبًا لتوفعات الجميع فقد حكمت المحكمة بإحالة أوراقها إلى فضيلة المفتي، الأمر الذي جعل “هارون” ورجاله يذيعون الخبر بالقرية ويوزعون الشربات لذلك

وتنتهي الحلقة بمكالمة تليفون من “هارون” مع شخصية تدعى “أم صالحي “فياترى من تكون هذه السيدة هذا ما سنعرفه خلال الأحداث القادمة بإذن الله.



اترك تعليقا