أحداث الحلقة 19 من الجزء الثالث من مسلسل جودا اكبر

سوف نقدم لكم تفاصيل الحلقة ال 19 من الجزء الثالث من المسلسل الأكثر شهرة في الوطن العربي، مسلسل جودا أكبر، والذي أصبح يشاهده الملايين،  و”جودا أكبر” ملحمة درامية تدور أحداثها في القرن السادس عشر، عندما قام الإمبراطور المغولي “جلال الدين محمد اكبر” أو “أكبر”، بالزواج السياسي من الأميرة “جودا”.
حيث أن زواج وتزوجت “جودا” من “جلال” رغمًا عنها، وكانت تكرهه في البداية، لكن جلال تزوجها بهدف توسيع إمبراطوريته في راجبوتانا “أرض الراجبوت الباسلة”، ومع الوقت تغيرت هذه العلاقة إلى قصة حب كبيرة استطاعت بدورها أن تغير مصير الهند بأكملها ،  تشهد أحداث الحلقة 19 في الجزء الثالث من المسلسل الهندي “جودا اكبر”، وبعد أن قم بالإستماع إلى كلام أمه، قام الملك جلال بإرسال رسالة إلى أخته لكي يكون الموضوع بعيد عن الحرب، إلا أنه قام ادهم خان ومهام انغا بقتل الرسول قبل أن يصل إليها.

مسلسل جودا اكبر

حيث قام  مهام آندي، بإرسال الرسول الذي أرسله الملك جلال، مقتول كما كتبت رسالة على لسان الأميرة نيجار، وإشتد غضب الملك جلال، وقم بجمع الجنود للإستعداد للمعركة ضد الأعداء، وعلى إصر هذة الفعلة قام الملك بإعلان الحرب، وقامت المعركة بينهم، ونزل الملك جلال من على حصانه، وقام بالقتال مع أبو المالي بشجاعة الفرسان داخل الغابة.

وفي السابق، وقام الملك جلال بإيجاد شاهيناز داخل الغابة، وكانت مقيدة، فقام بإنقاذها، وذهب تودرمال بالذهاب إلى مكان الملكات وصلب منهم الإنتقال إلى مكان أخر، ولكنهم قاموا برفض ذلك، وكان جلال يتعرض للتعذيب على يد الاعداء، وابولامالي قد قرر الذهاب إلى ملكات جلال، وقام تودرمال بإخفاء خبر الإيقاع بالملك جلال، وتم سجنه، حتى لا تهتز ثقة الجنود.

ذهب البوالمإلى إلى ملكات جلال، واظهر لهم الدروع الخاصة بالملك جلال، وعليها الدماء، فظهرت الصدمة على النساء، وزعم أبو المإلى أن النساء تخصه بعد هزيمته لملكهم، ولكن جودا عرفت أن الملك جلال على قيد الحياة، فقامت بتوضيح الأمر للنساء، ومحاولة إقناعهم بذلك.



عرض التعليقات (2)