صديق قاتل سلمى بهجت فتاة الشرقية يكشف تفاصيل جديدة حول الجاني

شهدت مدينة الزقازيق التابعة لمحافظة الشرقية في الساعات القليلة الماضية جريمة قتل بشعة هزت الرأي العام في مصر.

صديق قاتل سلمى بهجت فتاة الشرقية يكشف تفاصيل جديدة حول الجاني

حيث قام شاب يدعى (إسلام محمد) بقتل زميلته (سلمى بهجت) الطالبة بكلية الإعلام بإحدى الجامعات الخاصة، طعنًا بالسكين أسفل أحد العقارات بمنطقة الزقازيق.

وفجر (إياد محمد)، صديق الجاني مفاجآت جديدة بشأن الواقعة من خلال منشور له عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” قال فيه أن المتهم كانت له العديد من النزوات، وكانت المجني عليها تسامحه وتغفر له كثيرًا وحصل على الكثير من الفرص لتعديل سلوكه ولكن دون جدوى.

وأضاف إياد، أن المجني عليها كانت فتاة على خلق ويشهد لها الجميع بحسن السمعة والسلوك، بالإضافة إلى تفوقها الدراسي وحب الجميع لها.

واختتم إياد، منشوره قائلًا: “والله انا بقول اللي يمليه عليه ضميري بس عشان حق البنت الغلبانة دي يرجع.. حسبي الله ونعم الوكيل فيه”.

الجدير بالذكر أن الجاني سدد 17 طعنة في أماكن متفرقة بجسد المجني عليها، بعد انتظار خروجها من العقار الذي كانت تتلقى فيها تدريبًا دراسيًا، وتمكن رجال الأمن بقسم شرطة أول الزقازيق، التابع لمحافظة الشرقية من ضبط قاتل سلمى بهجت، بالإضافة إلى ضبط الأداة المستخدمة في الجريمة.

وأمر النائب العام، المستشار حمادة الصاوي، بتشكيل فريق للتحقيق العاجل في واقعة مقتل سلمى بهجت، في الوقت الذي تحفظ فيه رجال النيابة العامة على أجهزة تسجيل كاميرات المراقبة بمحيط مكان الواقعة، بالإضافة إلى هاتفي الجاني والمجني عليها، والأداة التي استخدمها القاتل في تنفيذ جريمته.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.