تشديدات أمنية استعدادًا لأولى جلسات محاكمة قاتل نيرة أشرف طالبة جامعة المنصورة

شهد محيط محكمة جنايات المنصورة تشديدات أمنية استعدادًا لأولى جلسات محاكمة الطالب محمد عادل، قاتل الطالبة نيرة أشرف، أمام بوابة جامعة المنصورة.

تشديدات أمنية استعدادًا لأولى جلسات محاكمة قاتل نيرة أشرف طالبة جامعة المنصورة

وهي الجريمة البشعة التي شهدتها مدينة المنصورة يوم الاثنين الماضي، وهزت الرأي العام حيث قام طالب الفرقة الثالثة بكلية الآداب بقتل زميلته ذبحًا أمام أعين الجميع لرفضها الزواج منه.

وكانت محكمة الجنايات قد حددت جلسة عاجلة لنظر قضية نيرة أشرف، اليوم الأحد الموافق 26 يونيو، أمام الدائرة الرابعة برئاسة المستشار بهاء الدين الميري، في تمام الساعة الحادية عشرة صباحًا.

ووصل اللواء سيد سلطان، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن الدقهلية، لمجمع محاكم المنصورة لمتابعة الحالة الأمنية بمحيط المحكمة استعدادًا للجلسة التي ستبدأ خلال دقائق.

وكان النائب العام قد أمر بإحالة المتهم محمد عادل، إلى محكمة الجنايات بتهمة قتل الفتاة نيرة أشرف، الطالبة بكلية الآداب جامعة المنصورة، عمدًا مع سبق الإصرار، حيث بيت النية وعقد العزم على قتلها، وقام بتتبعها حتى وصلت إلى بوابة الجامعة، وأشهر سلاحه الأبيض في وجهها وطعنها عدة طعنات في صدرها ورقبتها قاصدًا إزهاق روحها..


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.