إبراهيم عيسى: فاتن أمل حربي يحمل رؤيتي الدينية

حل الكاتب الكبير إبراهيم عيسى، ضيفًا على الإعلامي خيري رمضان، مقدم برنامج “حديث القاهرة” الذي يذاع عبر قناة “القاهرة والناس”.

إبراهيم عيسى: فاتن أمل حربي يحمل رؤيتي الدينية

وتحدث عيسى، خلال الحلقة عن مسلسله “فاتن أمل حربي” الذي عرض في شهر رمضان الماضي وحقق نجاحًا كبيرًا، وأثار جدلًا حوله طوال أيام عرضه.

وسأله مقدم البرنامج حول المشهد الذي أثار جدلًا، والذي جمع بين (فاتن) نيللي كريم، و (الشيخ يحيى) محمد الشرنوبي، والذي سألته فيه: “هو ربنا نفسه قال كده” ليقول لها: “والله ده الكلام اللي أنا حافظه”، ليرد عيسى، قائلًا: “على فكرة الحفظ ده بيقدم باعتباره حاجة إيجابية.. مفهوم الحفظ في الثقافة الدينية التقليدية مفهوم إيجابي مش مفهوم سلبي”.

وأضاف عيسى، ردًا على اتهام مقدم البرنامج له بأنه استغل المسلسل لتسريب أفكاره الدينية للمشاهد، قائلًا: “ده اللي بيسموه التأليف معرفش إذا كان فيه تعريف آخر عند آخرين لحكاية التأليف في إن أفكارك ورؤاك حول العالم تجسدها في شخصيات وتقدمها في رواية في مسرحية في عمل درامي في فيلم فده الطبيعي والمنطقي”.

وتابع عيسى: “وفاتن أمل حربي يحمل أفكاري ده موضوع مليون في الميه ده موضوع بديهي.. في الجزء الديني والإنساني والحب والعواطف والمشاعر والسباكين والمحامين والدكاترة طبيعي جدًا إنه يحمل رؤيتي ما اسمهاش أفكاري رؤيتي للعالم.. نيجي للموضوع الديني هو لا يحمل أفكاري فقط يحمل أفكار السلفية كل كلام السلفيين اتقال على لسان شيخ وأكثر من شيخ بل وفي الشيخ الصوفي فكل الأصوات موجودة.. كون إن في صوت يمثل أفكار المؤلف فده منطقي وطبيعي”.

وردًا على مقدم البرنامج الذي قال له: “الشيخ اللي بيحمل أفكارك وديته السعودية” في إشارة إلى نهاية قصة (يحيى) الذي جسده الفنان محمد الشرنوبي، ليرد عيسى قائلًا: “عشان السعودية هي دلوقتي اللي بتحمل أفكاري للأسف.. لأن مصر بتواجه الوهابية والغزو الوهابي بأعصابها بدمها بكفاحها بنضالها بمثقفيها بمفكريها إذا السلفية هي اللي بتتحكم في المجتمع المصري وتدينه عبر الحملات الإلكترونية وغيرها وعبر مؤسسات دينية مخترقة من السلفيين بينما السعودية هي الأكثر انفتاحًا ورؤى وتنويرًا وهي أيضًا التي قامت بمشروع عظيم جدًا لتنقية التراث الديني”.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.