“حماية المستهلك” يوجه 7 نصائح للمواطنين عند شراء حلوى المولد النبوي

أيام قليلة تفصلنا عن الاحتفال بالمولد النبوي الشريف، وبدأ المواطنون في الإقبال على شراء حلوى المولد النبوي، والتي تمثل جزءًا أساسيً من مظاهر الاحتفال بهذه المناسبة الدينية، وتعد حلوى المولد كغيرها من السلع، تحتاج لعدة معايير عند الشراء حتى لا تقع في فخ شراء المنتجات الفاسدة أو ذات المستوى المتدني من الجودة، مما يؤدي إلى الإصابة بمشاكل صحية عند تناولها، وهو ما دفع جهاز حماية المستهلك إلى تقديم نصائح هامة للمواطنين قبل الشراء حرصا على سلامتهم، وهذه النصائح هي:

"حماية المستهلك" يوجه 7 نصائح للمواطنين عند شراء حلوى المولد النبوي
  • أن يتم الشراء من أماكن مرخصة ومصرح لها ببيع وتداول حلوى المولد النبوي.
  • التأكد من طبع تاريخ الصلاحية على العبوات.
  • شراء الحلوى من مصادر معروفة، مع التأكد من طبع اسم المصنع أو المورد على الأغلفة.
  • عدم وجود روائح سيئة أو تغير في لون المنتجات.
  • اختيار مكان تخزين المنتجاتها بحيث تكون أماكن جيدة التهوية.
  • تجنب شراء المنتجات التي تعرض في أشعة الشمس مباشرة.
  • عدم شراء قطع الحلوى غير المغلفة.

تحذير هام

وعلى صعيد آخر، حذرت الدكتور جيهان الدمرداش، أخصائي التغذية العلاجية والسمنة في المعهد القومي للتغذية، من خطورة الإسراف من تناول حلاوة المولد النبوي والمنتشر الآن في الأسواق مناسبة حلول ذكرى المولد النبي، حيث أكدت أن الحلاوة تحتوى على كميات كبيرة من السكريات والسعريات الحرارية التي تكسب الجسم وزن إضافي ويشكل خطرا على الأفراد خاصة مرضى السمنة والسكري، مضيفةً أنه ينصح أكل 150 جرام فقط من حلاوة المولد للأفراد الأصحاء، ويمكن التركيز على المكسرات والحبوب كالفولية والحمصية والفستقية، أما الملبن والقرص الأبيض الصلب فهي من الحلويات التي تحتوى على كمية هائلة من السكر والسعرات الحرارية.

"حماية المستهلك" يوجه 7 نصائح للمواطنين عند شراء حلوى المولد النبوي

وأشارت الدمرداش إلى أن هناك عدد من الأخطاء يقع فيها الكثير من الأفراد عند تناول حلاوة المولد، وأبرزها تناولها خلال فترة المساء، وعدم بذل أي جهد أو ممارسة نشاط رياضة بعد تناولها، ولذلك ينصح بتناول حلاوة المولد في ساعات الصباح، ويقتصر على قطعة واحدة في اليوم وممارسة الرياضية بعدها مشي لمدة 30 دقيقة، أما بالنسبة لموقف الأطفال من تناول حلاوة المولد، ذكرت الدمرداش أنه من الضروري تناول حلاوة المولد لأنها تؤدي لتسوس الأسنان والنشاط الزائد، أو يمكن أن تصبهم بالأرق وعدم قابليتهم للنوم مبكرا، ويمكن الاكتفاء بمنحهم قطعة واحدة صغيرة من الحلويات.

ونصحت أخصائية التغذية، بضرورة تناول كميات كبيرة من الماء بكمية تتراوح ما بين 8 إلى 10 أكواب ماء في اليوم للتخلص قدر الإمكان من كميات السكر التي اكتسبها الجسم، بالإضافة إلى تناول المشروبات الدافئة بعد تناول حلاوة المولد مثل الشاي الأخضر أو القرفة أو الشمر لحرق الدهون وثبات السكر في الدم وتقليل امتصاص الدهون ولراحة المعدة.

اترك تعليقاً