120 ساعه و18 ضابط من البحث الجنائي بالجيزة لكشف لغز اختفاء لواء جيش سابق بالطالبية وبعد 5 أيام تم فك اللغز

منذ خمسة أيام قامت زوجة لواء جيش سابق ومتقاعد بتقديم بلاغ رسمي لقسم شرطة الطالبية أفاد البلاغ بتغيب اللواء المذكور بشكل مفاجئ عن منزله وتم البحث عنه في كل مكان دون التوصل إلى معلومة حقيقية تكشف عن سر اختفاءه، وكانت زوجة اللواء هي التي تقدمت بالبلاغ، الأمر الذي جعل قوات الأمن تتحرك بشكل فوري وتقوم بتشكيل فريق من البحث الجنائي للكشف عن هذا اللغز، وشارك في عملية البحث 18 ضابط من أمن الجيزه وبإشراف مساعد وزير الداخلية اللواء هشام العراقي ومدير المباحث الجنائية اللواء إبراهيم الديب.

مديرية امن الجيزة

وبدأ فريق البحث يبحث ويفحص جميع علاقات لواء الطالبية المتغيب وكذلك صداقاته، كما تم سؤال أهالي اللواء عن وجود أي خلافات له من عدمه مع أي شخص، وبعد أيام من البحث والسير وراء خط سير المجني عليه، قال أحد شهود العيان أنه قام بمشاهدته مع خفير كان يعمل عنده ويحرس أحد الكافيهات التي يملكها لواء الجيش المتغيب، ومن هنا بدأ فك لغز الاختفاء.

وتم استئذان النيابة العامة بالقبض على الخفير بعد التأكد من أنه كان آخر شخص جلس معه لواء الجيش المتقاعد، وبعد ساعات من التحقيقات المكثفة، اعترف حارس الكافيه أنه قام بقتله ودفنه في شقته وذلك نتيجة خلاف بينهم على مبلغ وقدره 20 ألف جنيه رفض المجني عليه إعطاءه له وهو اثنين من زملاء حارس الكافيه، فقاموا بتهشيم رأسه بشاكوش ودفنه في مقبرة أسمنتية داخل شقته.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.