10 صور تجسد قصة كفاح غير متوقعة لـ “ملكة جمال” البرلمان المصري “دينا عبد العزيز” !


بدا الأمر مفاجئ لعامة الجمهور المصري بعد أن وجد فتاة لم تبلغ  الا 31 عاما من عمرها، نائبا في البرلمان المصري الجديد والذي اقام جلسته الاولى امس الأحد 11/1/2016،

وصفها الشعب المصري بأنها ملكة جمال البرلمان بعد الحادثة المحرجة التي حصلت معها في المجلس حينما طلب منها رئيس المجلس أن تحلف اليمين الدستورية، وبدأت بالكلام وكان صوتها منخفض ما اثار ضحك الكثيرين من النواب ووضعها في حالة محرجة لا تحسد عليها, وعلى الرغم من صغر سنها الا انها نائب برلماني عن دائرة حلوان والمعصرة،

ونعرض  عليكم هنا مجموعة من  الصور التي تظهر قصة كفاح هذه  النائبة صغيرة السن في حياتها حتى وصلت إلى كونها نائب في البرلمان المصري,

dina-1

قررت دينا الترشح للبرلمان المصري منذ نعومة اظافرها وهي في الاعدادية، وأقامت عدة حملات للتوعية بالحملات الانتخابية وقامت بمواجهة الرشاوي الانتخابية وغيرها من القضايا ذات الصلة,

dina-2

وقد انخرطت دينا في محافظة حلوان ولمست مساعدة ومساندة من قبل سكان المحافظة واكدت على نجاحها بسبب وقوف السكان بجانبها,

dina-3

حصلت دينا على رمز السهم وبدأت العمل في المحافظة على أن تدخل قلوب السكان والحصول  على ثقتهم في أن لديها القدرة على التغيير الايجابي في المحافظة,

dina-4

وقالت دينا أن بعض اهالي الحي الذي تسكن فيه قد عرضو عليها فتح مقرات انتخابية كنوع من المساندة والمساعدة الا انها رفضت ذلك واصرت على الابقاء على مكانها الحالي والذي هو عبارة عن بضعة كراسي امام منزلها,

dina-5

واعربت دينا عن ثقتها في الشباب النواب وأكدت على أن  الشباب  هم مصدر الهام الوطن قوته

dina-6

قالت دينا انها تحب الشعر والشعراء واطلقت دوينها الشعري الأول بعنوان سر دمع  العيون,

dina-7

تتمنى دينا اكمال رسالة الدكتوراة الخاصة بها في عام 2016،


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.