«يوم 30 أبريل هتسمعوا خبر حلو».. رسالة تقلب الموازين في مأساة الرحاب.. وشقيق الضحية يخرج عن صمته بمفاجأة جديدة

مازالت تداعيات حادثة الرحاب المأساوية والتي راح على إثرها أسرة بأكملها، تتوالى، في ظل التحريات المستمرة التي تجريها الأجهزة الأمنية والتحقيقات المتواصلة من النيابة، للكشف عن الملابسات الكاملة للواقعة، وفك لغز الواقعة التي أثارت ضجة كبرى على السوشيال ميديا، وفي تطور جديد كشف مصدر أمني مطلع، خلال تصريحات صحفية، النقاب عن تفاصيل جديدة توصلت إليها الأجهزة الأمنية بالقاهرة، بعد تفريغ هاتف الأب عماد، رجال الأعمال والمتهم حتى الآن بارتكاب الجريمة.

«يوم 30 أبريل هتسمعوا خبر حلو».. رسالة تقلب الموازين في مأساة الرحاب.. وشقيق الضحية يخرج عن صمته بمفاجأة جديدة 1 8/5/2018 - 4:30 م

فقد وجد رجال المباحث رسالة موجهة من الأب إلى عدد من الأشخاص المتواجدة أسمائهم على هاتفه، تحمل بشرى لهم، تحتوي على هذه العبارة:  “يوم 30 أبريل هتسمعوا خبر حلو.. كل واحد هياخد حقه”، ما يشير إلى أن الأب هو مرتكب الواقعة.. حسب التصريحات.

إلا أن شقيق الضحية، كشف عن عدة مفاجآت جديدة،   خلال مداخلة تليفونية مع فضائية “دي إم سي” مساء الإثنين، أبرزها هي أن الطب الشرعي أثبت مقتل كل فرد من أفراد الأسرة بـ3 رصاصات مما ينفي فكرة الانتحار، فضلاً على أن آخر مكالمة هاتفية مع شقيقه رب الأسرة المتهم بقتل أولاده وزوجته ثم الانتحار، كانت عن تقديم أوراق تثبت حقوقه في قضية مع أحد الأشخاص.

وأشار في الوقت ذاته، إلى أن ممتلكات شقيقه بالفيلا تتجاوز الـ1.5 مليون جنيه؛ أي ما يعادل قيمة الديون التي يتم الحديث عنها، متحدثًا على أنه قد يكون لشقيقه أعداء منافسين واستهدفوه، وأن القتل تم بطريقة احترافية ولا يمكن لشخص عادي تنفيذ مثل هذه الجريمة.