ياسمين عبد العزيز تضع شرطين أدبي ومالي للتصالح مع ابنتي هشام سليم

ما زالت الأحداث تتوإلى في القضية المرفوعة من الفنانة ياسمين عبد العزيز على ابنتي الفنان هشام سليم حيث كشف مصدر مقرب من الفنانة ياسمين أنها حاليا توجد في باريس وأعلنت عن شروط لاجراء التصالح مع محاميها لانهاء الأزمة أولا اعتزار رسمي يشاهدة الجميع ويذكر أن هذة الأحداث تشبة بشكل كبير الشرط الذي وضعة الفنان شريف منير أثناء قضيتة مع المطربة شيرين والشرط الثاني هو دفع مبلغ مالي بقيمة نصف مليون جنيه مصري كتعويض لها مقابل التنازل عن حقها في القضية التي وصلت إلى محكمة الجنايات.

ياسمين عبد العزيز تضع شرطين أدبي ومالي للتصالح مع ابنتي هشام سليم 1 20/9/2015 - 2:14 م

وفي رد مباشر من الفنان هشام سليم الموجود حاليا في لندن أنة ليس عندة علم بأي شيء من هذا الكلام لأنة خارج البلاد وأوضح أنة حتى الآن لم تصلة طلبات مباشرة من ياسمين وخليها تقول إللي عايزة تقوله وأنا ماعرفش حقيقة الكلام ده.

وكانت ياسمين سافرت إلى فرنسا لتلقي العلاج بسبب وجود بعض الكدمات في الوجة أثناء المشاجرة التي جرت مع ابنتي هشام والتي تسببت أيضا في وقف التصوير للفيلم الأخير لها أبوشنب وخروجه من سباق العرض في موسم عيد الأضحى المبارك.

والجدير بالذكر أن هذة المشادة بدأت ببعض الألفاظ ثم تطورت إلى التشابك باﻷيدي بين ياسمين وابنتي سليم في الساحل الشمالي أثناء قضاء الطرفين إجازة الصيف.

وصرح هشام سليم أن ما حدث هو أن الفنانة ذهبت إلى منزله في الساحل الشمالي وهو المنزل المجاور لمنزلها وطلبت من ابنتيه تخفيض صوت التليفزيون واستجابت إحداهما للطلب فيما كانت ابنته الأخرى تتحدث في الهاتف فاعتقدت ياسمين أنها تقوم بتصويرها ولذلك تهجمت عليها وجذبتها من شعرها وعلى الفور تدخلت ابنته الأخرى لتدافع عن أختها.

وقامت الفنانة ياسمين بتحرير محضر ضد ابنتي هشام سليم البالغتين 15 عاماً و16 عاماً فيما توعد زوجها محمد حلاوة ابن محافظ كفر الشيخ الأسبق بالحصول على حقها بعد أن اتهم ابنتي سليم بضرب زوجته ياسمين.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.