بكاء وانهيار وائل الإبراشي أثناء تشييع جنازة أقرب الناس إليه والتعازي تنهال عليه وتوقف برنامج العاشرة مساءاً وتلقي العزاء غداً بمسقط رأسه

ما زال الموت يحصد رقاب أحب الناس إلى الكثير من مشاهير الفن والإعلام وغيرهم، وصدق المولى عز وجل حين قال “أينما تكونوا يدرككم الموت ولو كنتم في بروج مشيدة”، وقال أيضاً تبارك وتعإلى “قل إن الموت الذي تفرون منه فإنه ملاقيكم ثم تردون إلى عالم الغيب والشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون”، وهذه هي طبيعة الحياه فكل من ظهر هذه الأرض مصيره الموت والدخول إلى القبر، ومهما طال العمر فهو قصير، حتى أن الله عز وجل سيسأل الناس يوم القيامة وهو أعلم “كم لبثتم في الأرض عدد سنين”، فتكون الإجابة “قالوا لبثنا يوماً أو بعض يومٍ فسئل العادين، قال إن لبثتم إلا قليلاً لو أنكم كنتم تعلمون”.

بكاء وانهيار وائل الإبراشي أثناء تشييع جنازة أقرب الناس إليه والتعازي تنهال عليه وتوقف برنامج العاشرة مساءاً وتلقي العزاء غداً بمسقط رأسه 1 20/2/2018 - 9:26 م

وفي خامس حالة وفاة خلال أيام قليلة ومنذ يوم الجمعة الماضية، توفي شقيق الإعلامي وائل الإبراشي اليوم، الأمر الذي أفجعه كثيراً، ودخل في نوبة شديدة من البكاء والانهيار أثناء تشييع جنازة أخيه، والذي تم دفنه بالفعل في مسقط رأسه في المنصورة، وسوف يقام العزاء غداً في نفس المكان، هذا وأعلنت أسرة برنامج العاشرة مساءاً عن توقف البرنامج هذا الأسبوع على أن يعود الأسبوع المقبل.

ومن جهة أخرى توفي يوم الجمعة والد الفنانة صابرين وأقيم العزاء أمس الإثنين، وفي يوم السبت توفي شقيقة الفنان طلعت زكريا، ويوم الأحد الماضي توفي الفنان محمد متولي، وبالأمس توفيت جدة اللاعب بالنادي الأهلي شريف إكرامي.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.