سعد الصغير يخرج عن صمته ويكشف الحقيقة الكاملة لـ وفاة الراقصة غزل ويؤكد متابعته للنيابة ويهاجم النقابة بسبب ما حدث من أحد أعضائها

وفاة الراقصة غزل، توفيت الراقصة الشهيرة غزل اليوم الخميس الثالث من أغسطس بشكل مفاجئ، في ساعات مبكرة من صباح اليوم منذ ساعات قليلة، والتي لم يتجاوز عمرها الـ25 سنه، حيث أنها من مواليد عام 1992، وقام رواد مواقع التواصل الاجتماعي بنعي الراقصة الشهيرة غزل، بعد الإعلان عن خبر وفاتها، كما نعى الكثير من الفنانين والفنانات الراقصة غزل وعلى رأسهم المطرب سعد الصغير والراقصة برديس.

سعد الصغير

وفاة الراقصة غزل وتفاصيل جديدة يكشفها سعد الصغير

وكشف سعد الصغير المطرب الشعبي في تصريحات صحفية له منذ قليل عن الأسباب الحقيقة لـ وفاة الراقصة غزل.
حيث نفي بشكل تام كل ما تم تداوله عن وفاتها بسبب عملية تجيل بالصدر.
حيث تم تدأول فيديو منسوب للمطرب الشعبي خضر.
وقال خضر جاء فيه أن أسباب وفاة الراقصة غزل جاء نتيجة عملية تجميل للصدر.
وأثناء إجراء العملية حدث لها نزيف حاد وفقدت الكثير من دمها مما أدى إلى إصابتها بأزمة قلبية مفاجأة توفيت على إثرها.

ونفي الصغير ما تم تداوله حول هذا الأمر وأكد أنه قريب جداً من الفنانة غزل وأسرتها.
وقال أنها تعرضت لحالة إغماء بسبب حملها من زوجها منذ ثلاث شهور، وحدث إجهاض للطفل.
مما اضطرها أن تقوم بعملية كحت للرحم.
وأشار إلى تعرضها صباح اليوم إلى هبوط شديد مؤكداً أن سبب وفاة الراقصة غزل هو جرعة “بنج” زائدة.
وأضاف أنه لم يذهب أحد من النقابة إلى النيابة لمتابعة قضية غزل بعد وفاتها بالمستشفى.
مضيفاً أن أحد أعضاء النقابة قام بتسريب شائعات حول وفاة غزل بدلا من الوقوف بجوار أسرتها.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.