وصية الإرهابي عادل حبارة الذي تركها للناس قبل إعدامه بساعات قليلة وماذا قال عن أبنتيه عائشة وفاطة

بعد أن تم حكم الإعدام على الإرهابي عادل حبارة، وقد تم تنفيذ الحكم بالإعدام شنقاً صباح الخميس الماضي الموافق 15/12/2016، بعد ما جاءت محكمة النقض وأيدت بحكم الإعدام على عادل حبارة، كما أنها رفضت جميع الطعون المقدَّم منه وصدر عليه الحكم بعد آخر استئناف له.

الإرهابي عادل حبارة

تسليم جثمان الإرهابي عادل حبارة لأسرته من مشرحة زينهم

والجدير بالذكر أن وزارة الداخلية قامت بتسليم جثمان الإرهابي عادل حبارة، من مشرحة زينهم في ظهر نفس اليوم الذي أعدم فيه، في القضية التي وجهت له وهي مذبحة رفح الثانية وقتل 25 مجنداً بسيناء.

ما تركه في زنزانته قبل إعدامه كانت مفاجأة

وكانت مفاجأة للجميع بعد إعدام الإرهابي عادل حبارة، أنه ترك قبل تنفيذ حكم بإعدامه بساعات قليلة في زنزانته:

  • ورقة مبايعة بخط يده.
  • سبحة سوداء.
سبحة عادل حبارة
سبحة عادل حبارة
مبايعة بخط يده
مبايعة بخط يده

وكتب عادل حبارة الإرهابي في هذه الورقة قائلاً:

” بايعوا قبل فوات الأوان نحن أمة تقوم على المبايعة والطاعة لأولي الأمر، أنا بايعت سيدنا وولينا أبي بكر البغدادي”.

هذا ما قاله عادل حبارة عن بناته

وأكد الإرهابي عادل حبارة، قبل أن ينفذ عليه حكم الإعدام مكتوبة بالورقة التي تركها، أن ابنتيه عائشة وفاطمة لا دخل لهم في أي شيء.