وزير الداخلية يصدر قرار هام جداً لمكافحة الإرهاب

قام وزير الداخلية المصري اللواء مجدي عبدالغفار بإعتماد حركة التنقلات والترقيات السنوية للوزارة، وهو ما شهد وجود تغييرات كبيرة جداً في الهيكل الداخلي لوزارة الداخلية المصرية، بجانب إضافة بعض الإدارات والمناصب وعلى رأسها إدارة جديدة لمكافحة الإرهاب في جمهورية مصر العربية وتعيين أحد القيادات لتلك الإدارة.

وزير الداخلية

وكان على رأس تلك الحركة من التنقلات والترقيات التي أصدرها وزير الداخلية المصري مجدي عبدالغفار اليوم، إصداره قرار بتعيين السيد اللواء إبراهيم حماد في منصب نائب وزير الداخلية المصري لإدارة مكافحة الإرهاب، وهو المنصب الجديد والإدارة الجديدة التي لم تكن متواجدة في أي وقت سابق داخل وزارة الداخلية المصرية، مما يؤكد على ثقة الوزير في شخص السيد اللواء.

والجدير بالذكر أن السيد اللواء إبراهيم حماد كان يعمل في وقت سابق كمحافظ لمحافظة أسيوط، وذلك بعدما إنتقل على المعاش بعد أن أدي فترة الخدمة في وزارة الداخلية المصرية ووصوله للسن القانوني للتقاعد، ولكن بعد القرار الصادر من وزير الداخلية اليوم سيعود مرة أخري لمواصلة العمل بشكل طبيعي في منصبة الجديد كنائب لوزير الداخلية لإدارة مكافحة الإرهاب.

وقد شملت حركة التنقلات والترقيات عدد كبير من الأفراد التابعين لوزارة الداخلية في جميع أنحاء مصر، ومن المقرر أن يتم تنفيذ تلك الحركة بشكل فعلى في الفترة مابين بداية شهر أغسطس القادم وحتى يوم 10 من نفس الشهر لجميع من شملتهم تلك الحركة الكبيرة جداً داخل الوزارة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.