وزير الخارجية: مصر انخرطت في مفاوضات سد النهضة بحسن نية ولكن إثيوبيا استمرت في تعنتها

أدلى سامح شكري وزير الخارجية المصري بكلمته في اجتماع مجلس الأمن اليوم للبحث في قضية سد النهضة الإثيوبي، وقال سامح شكري أن إثيوبيا استمرت في اتخاذ الإجراءات الأحادية بينما مصر استمرت في التفاوض بحسن نية وبشكل دبلوماسي بهدف التوصل لإتفاق عادل حول ملء وتشغيل سد النهضة.

وزير الخارجية: مصر انخرطت في مفاوضات سد النهضة بحسن نية ولكن إثيوبيا استمرت في تعنتها 1 9/7/2021 - 12:21 ص

وقال سامح شكري أن إثيوبيا نسفت كل الجهود التي تهدف لإجراء دراسات مشتركة حول الآثار الاقتصادية والاجتماعية لسد النهضة، كما أن إثيوبيا عرقلت المسار ولم يعد لدينا دراسات علمية حول الآثار السلبية التي قد تنتج من الملء الثاني لسد النهضة، مؤكداً أن مصر قبلت التفاوض في مفاوضات السد التي كانت برعاية الولايات المتحدة الأمريكية، وبعد 12 جولة من المفاوضات تم بلورة اتفاق حول ملء وتشغيل السد وقامت مصر بالتوقيع عليه ولكن إثيوبيا رفضت توقيعه.

وأضاف وزير الخارجية أن إثيوبيا تعنتت وانحرفت من مسار المفاوضات التي كانت تهدف للتوصل لحل مناسب ومشترك بين الدول الثلاث، كما أن مصر شاركت بفعالية على مدار كامل في المفاوضات تحت رعاية الاتحاد الإفريقي و انخرطت في المفاوضات بحسن نية ولكن على الرغم من كل هذا إلا أنه لم يتم التوصل لإتفاق قانوني ملزم.