وزير التموين بدءا من نهاية الشهر الحالي سيتم وضع التسعيرة على جميع السلع والمنتجات لضبط الأسواق

أخيراً وبعد فترة عناء عاشها المصريين عقب إرتفاع سعر الدولار من 8.80 جنيه إلى 18 جنية حيث إستغل التجار وأصحاب المحلات في الأسواق المصرية إرتفاع الدولار ليتحكموا في أغلب السلع والمستلزمات المعيشية التي يحتاجها المواطن مستفيدين من الظروف الإقتصادية الصعبة التي تمر بها مصر في الأونة الأخيرة بعد وقف السياحة وسعي الحكومة في تنفيذ مشاريع عملاقة في معظم المحافظات المصرية والقاهرة.

وزير التموين

وزير التموين: وضع التسعيرة على جميع السلع

في نفس الوقت الذي يقوم به التجار برفع الأسعار يوميا على المواطنين بشكل مبالغ فيه مما دفع العديد من المواطنين إلى تقديم شكاوي إلى الحكومة بدون تحرك من المسؤولين لوضع حد لهذة الإرتفاعات وأعلن اليوم وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور “على المصيلحى” عن بداية وضع تسعيرة موحدة على جميع السلع والمنتجات والمستلزمات المعيشية لضبط الأسواق وبيان من يتلاعب بالأسعار على حساب المواطنين وضبط حركة البيع والشراء في الأسواق المصرية.

وذلك أثناء تجول وزير التموين بالمجمعات والمنافذ الإستهلاكية وكشف الإعلامي “عمرو عبد الحميد” في برنامج “رأى عام” الذي يذاع على قناة “تن” إنه لن تظل الأعين لا ترى ما يحدث بالأسواق من كل تاجر يبيع على هواه الشخصى دون أن تتدخل الحكومة لضبط تلك الأسعار مطالبا من الجميع أن يتحد من أجل عودة الأسواق لما سبق مع عودة الأسعار مشيرا إلى أن الدولة لابد أن تقوم بوضع خطة لإنشاء أسواق مرخصة بدلا من الأسواق العشوائية.

http://www.youtube.com/watch?v=ajNwXyG2bKU

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.