وزير التعليم: تعطيل الدراسة قد يتسبب فى انتشار فيروس كورونا

صرح الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني فى مداخلة هاتفية له مع الإعلامي وائل الإبراشي فى برنامج “التاسعة مساءً” رداً على تساؤل يدعو لتعليق االدراسة فى المدارس فى جميع محافظات الجمهورية خوفاً من انشار فيروس كورونا.

وزير التربية والتعليم

رد الدكتور طارق شوقي على هذا التساؤل قائلاً: “إن إغلاق المدارس وتعليق الدراسة ليس نهاية المرض، ولو قعدنا فى البيت البلد هتقف، وكمان مش ده اللى هيحصل، يعنى أحنا لو وقفنا المدارس، هنلاقي الطلاب ماليين الشوارع، وساعتها الوفاء هيتفشي أكثر”.

وأضاف الدكتور طارق شوقي فى المداخلة مع الإبراشي قائلا: ” لو أغلقنا المدارس وقتها، مش هتبقى مسئوليتنا إصابة الطلاب، ومش هنبقى عارفين من اختلط مع مين” وطالب الدكتور طارق شوقي بضرورة توحيد الجهود والآراء لاستكمال العملية التعليمية بنجاح وسط مخاطر فيروس كورونا، حيث أن الطلاب لو قعدوا من المدارس سوف يذهبون للسينما والمسرح والمقاهي.

وطالب وزير التربية والتعليم من أولياء الأمور بأن تتفادى وجود أبنائهم فى تجمعات خارج المدرسة، وقال “ساعتها مش هنعرف مين قعد مع مين لو بيقعد فى تجمعات كتير” وأكد بان قرار تعليق الدراسة ليس مسئولية وزارة التربية والتعليم وحدها حيث أن وزارة الصحة لها رأي حاسم فى موضوع تعليق الدراسة بالمدارس والجامعات.

واختتم الدكتور طارق شوقي تصريحاته بقوله “أنا بشوف الناس بتروح البنوك، وبتركب الأتوبيسات، وبتدخل المطاعم عادى، وبتحضن وبتبوس، والقضية مش قضية تعليم فقط” وأكد بأن قرار وقف المدارس وتعطيلها أعلى من وزارة التربية والتعليم، الموضوع موضع دولة بتحارب وباء كبير على مستوي العالم وعلى كل فرد أن يؤدي دوره بنجاح.