التخطي إلى المحتوى
وزير التربية والتعليم يكشف كامل تفاصيل الثانوية العامة الجديدة من حيث الإختبارات ونظامها وكيفية تصحيحها وموقف الدروس الخصوصية

في مؤتمره الذي أعلنت عنه وزارة التربية والتعليم منذ فترة كشف الوزير الدكتور طارق شوقي عن النظام الجديد للثانوية العامة، حيث أكد أنه سوف يعتمد بشكل كبير على ننظام التقييم التراكمي والذي يشمل السنوات الثلاثة، وسوف يختفي بذلك فكرة الإختبار الواحد في نهاية كل عام، حيث أن مجموع الطالب سوف يعتمد بشكل كبير على ما سوف يتم له من اختبارات طوال الأعوام الثلاثة، والتي سوف تنقسم إلى نوعين أحدهما عملي من خلال مشاريع يتم يتم تكليف الطلبة بها والآخر نظري بعمل اختبارات اختيار من متعدد.

وأضاف الوزير أن تلك الإختبارات سوف يتم تصحيحها إلكترونياً من خلال الكمبيوتر، كما في اختبارات التويفل وICDL أما بشأن التعليم الفني فسوف يخضع هو الأخر لنفس نظام التقييم، على أن يُضاف نظام الجدارة وهو ما يعتمد على مجهود وأعمال الطالب خلال الأعوام الثلاثة ونشطاته الفعالة للحصول على شهادة المرحلة الثانوية الفنية.

وفيما يتعلق بالدروس الخصوصية فقد أكد الوزير أنها سوف يقتصر دورها على الجانب الإثرائي، وليس لحصول الطالب على أعلى درجات ممكنة، لأن الأمر أصبح لا يعتمد كلياً على الدرجات ولا المجموع المرتفع، كما أكد أنه سوف ينظمها قانون يخضع للتشريعات الدستورية وسوف يشبه لحد كبير القوانين المنظمة للمجموعات المدرسية، هذا وقد أكد الوزير أن الصف السادس الإبتدائي لم يصبح شهادة ولكنه أصبح سنة نقل عادية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.