وزير البترول الأسبق إرتفاع أسعار الوقود هو الحل الوحيد أمام الحكومة في الموازنة الجديدة

تحدث وزير البترول الأسبق “عبد الله غراب” من خلال لقاء صحفي حول الأزمة الحالية التي تمر بها مصر في الأونة الأخيرة خاصة بعد قرار البنك المركزي بتعويم الجنية المصري أمام العملة الأجنبية وتحرير سعر الصرف الأمر الذي أدى إلى إرتفاع جميع السلع والمستلزمات المعيشية وعمليات الإستراد بشكل عام وعن حل الأزمة قال الوزير السابق أن الحل الوحيد امام الحكومة هي رفع أسعار الوقود من أجل التخلص من دعم الطاقة الوهمي بمصر.

وزير البترول الأسبق

تصريحات وزير البترول الأسبق

وعلى الدولة توفير دعم الطاقة لقطاعي التعليم والصحة مشير أن هذا الحل سوف يجذب لمصر 8 مليار دولار في هذا العام 2017 وتحقيق الإكتفاء الذاتي من الغاز في عام 2019 وأضاف الوزير أن المشاورات جارية مع وزارة المالية من أجل الوصول لحل ينهي على الأزمة الحالية بتحديد قيمة الدعم بإتفاق مع جميع الأطراف وأشار إلى أن الحكومة لديها خيارات خلاف إلغاء الدعم نهائي عن الطبقات الغنية في ظل مواجهتها لصعوبات بتحديد قيمة الدعم للطاقة بموازنة 2017-2018 بسبب سعر صرف الدولار المتغير في الأسواق المحلية.

كما أكد الوزير أن حل الأزمة يأتي مع إنهاء المشروعات التطويرية لمعامل التكرير المحلي في 2017 التي سوف توفر للبلد 2 مليار في العام من عمليات إستيراد المنتجات البترولية من الموردين بالخارج بالإضافة الى تكثيف عمليات البحث والإستكشاف لتحقيق الهدف المنشود وهو تحول مصر لمركز إقليمي لتدأول الطاقة في منطقة الشرق الأوسط.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.