وزيرة الصحة “الدكتورة هالة زايد” تنعي أسرة “المسعف الشهيد”

نعت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة في مقابلة مع القناة الأولى بالتلفزيون المصري أسرة المسعف خالد عبدالمنعم، سائق سيارة الاسعاف رقم 2379 تمركز رمسيس، قالت الوزيرة في حديثها أنها تتقدم بخالص العزاء لأسرة زميلها المتوفي وابن وزارة الصحة المسعف بهيئة الإسعاف المصرية، المسعف الشهيد توفي متأثرًا بإصابته في حادث اصطدام جرار الذي شهده رصيف رقم 6 بمحطة سكك حديد مصر، قد بلغت نسبة حروق المسعف الشهيد 85%، وقد تم نقله للعناية المركزة بمستشفى دار الشفاء وتم وضعه على جهاز تنفس، إلي أن أنتقل الي رحمة الله تعإلى صباح الخميس متأثرًا بجراحه.

وزيرة الصحة "الدكتورة هالة زايد" تنعي أسرة "المسعف الشهيد"

وزيرة الصحة "الدكتورة هالة زايد" تنعي أسرة "المسعف الشهيد"

سيتم دفن المسعف الشهيد خالد عبدالمنعم اليوم الجمعة بقرية “بندف” التابع لمركز “منيا القمح” في محافظة الشرقية، حالة من الحزن تخيم على قرية “بندف” والجميع يشهد لخالد بالأخلاق الطيبة، خالد في العقد الثالث من عمره تربى يتيما بعد وفاة والده، أصبح خالد مسئول عن أخواته الأربع الأصغر منه سنا، المسعف الشهيد متزوج ولديه طفلين ذكور، أحدهما ما زال رضيعًا.

وزيرة الصحة "الدكتورة هالة زايد" تنعي أسرة "المسعف الشهيد"

جدير بالذكر أن حالة المسعف الشهيد خالد هي أول حالة تخرج من مشرحة زينهم من بين ضحايا حادث تصادم جرار محطة مصر، توافد عدد كبير من أهالي الضحايا على مشرحة زينهم بالقاهرة، للتعرف على ذويهم لاستلام جثثهم، وقد تعاون جميع العاملين في المشرحة وقدموا يد المساعدة لأهالي للتعرف على الضحايا، حيث تم إجراء تحليلات DNA بمستشفيات جامعة عين شمس حتى يتم تحديد هوية الجثث المتفحمة من الضحايا.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.