وزارة التضامن تؤسس موقع إلكتروني لتشغيل ذوي الإعاقة

أفادت وزيرة التضامن الاجتماعي “نيفين القباج” بأن الدولة تسعى جاهدةً لتوفير كل سُبل الدعم لذوي الإعاقة، حيث أن 26% من الدعم موجه لهم، كما أكدت أنه تم الانتهاء من ميكنة مكاتب التأهيل لذوي الإعاقة بمختلف محافظات الجمهورية بغرض تيسير الخدمات المقدمة لهم.

وزيرة التضامن الاجتماعي

تصريحات وزيرة التضامن الاجتماعي 

خلال بث مباشر لوزيرة التضامن الاجتماعي على “club house”، أكدت أن الوزارة تسعى لتعزيز قدراتها البشرية منذ العام الماضي، حيث كانت البداية بتدريب العاملين بـ220 مكتب من مكاتب التأهيل، هذا بالإضافة إلى أنه تم تطوير وتنمية مهارات الأخصائيين الاجتماعيين.

وزارة التضامن الاجتماعي
وزارة التضامن الاجتماعي تؤسس موقع إلكتروني لتشغيل ذوي الإعاقة

بجانب ما سبق، تم تأسيس قاعدة بيانات متكاملة ليست فقط لرصد أعداد ذوي الإعاقة في مصر بل لتكون بانوراما متكاملة الأركان تسعى للحد من نسبة الإعاقة في مصر، فكلما تم تحليل البيانات مبكراً كلما ساهم ذلك في تخفيف نسبة الإعاقة.

الوزارة تنشئ موقع إلكتروني لتشغيل ذوي الإعاقة 

الجدير بالذكر أنه وزارة التضامن الاجتماعي تتعاون مع وزارة الاتصالات بشأن تأسيس موقع إلكتروني لتشغيل القادرين عن العمل من ذوي الإعاقة، وفيما يتعلق بالطلاب من ذوي الإعاقة فتقدم لهم الدعم المتمثل في دمج 368 طالب وطالبة من ضعاف السمع والصم ومختلف الإعاقات بكليات التربية النوعية في 9 جامعات مصرية حيث وفرت لهم مترجمين بلغة الإشارة، بالإضافة لتوفير المنح الدراسية لهم يتم صرفها على مرحلتين بالنسبة لذوي الإعاقة البصرية.

بجانب ما سبق، قدمن الوزارة منح دراسية لذوي الإعاقة البصرية في 18 جامعة حكومية فضلاً عن تزويدهم بالمكتبات السمعية والسماعات الطبية، كما وفرت أدوات تعلم الكتابة من خلال طريقة برايل، وبالنسبة للأطفال ذوي الإعاقة السمعية وفرت لهم سماعات طبية تمهيداً للانخراط بالمجتمع فيما بعد.

تعمل وزارة التضامن جاهدةً على توفير الأجهزة التعويضية مثل الحواسيب الآلية الناطقة لذوي الإعاقة البصرية وغيرها من الخدمات التي ترتقي بأصحاب الإعاقة بشكل عام، كل هذا ضمن الجهود المبذولة لتطوير القرى المصرية “مبادرة حياة كريمة”.



اترك تعليقا