وزارة التضامن الاجتماعي تزف بشرى سارة لأصحاب المعاشات

في ظل الأعباء الاقتصادية التي يعيشها المواطن المصري حاليا وخاصة أصحاب المعاشات فقد أعلنت وزيرة التضامن الاجتماعي أنه قد تم إصدار قرار رسمي من وزارة التضامن الاجتماعي ببدء صرف المعاشات المستحقة لشهر يوليو القادم ابتداء من اليوم الأول بالشهر بالإضافة إلى أنه قد تقرر صرف هذا المعاش مضافا إليه زيادة المعاشات والتي تم تقديرها بنسبة 15% أي أنه سوف يتم قبض جميع المعاشات في الواحد من يوليو القادم وسوف يكون مضافا إليه الزيادة المستحقة لأصحاب المعاشات.
وزيرة التضامن الاجتماعي

وفي تصريح للوزيرة غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي قالت أنه قد تم اتخاذ هذه القرارات كنوع من أنواع المؤازرة للمواطن المصري خاصة وان أصحاب المعاشات هم الذين يحملون الكثير من الأعباء الاقتصادية في ظل موجة الغلاء التي يواجهها المواطن المصري كما أن المتحدث الرسمي باسم وزارة التضامن الاجتماعي صرح بأنه قد تم الاتفاق على أن تكون زيادة المعاشات 15% من إجمالي المعاش.

على أن يكون الحد الأدنى لهذه الزيادة هي 130 جنيه وأنه جاري الآن طرح ومناقشة أمر هذه الزيادة في البرلمان المصري حتى يتم التصديق عليه قبل ابتداء شهر يوليو القادم وفي حالة إذا ما تأخر البرلمان في إصدار قراره بشأنها فسوف تضطر الوزارة إلى تأجيل صرف الزيادة إلى أول شهر أغسطس القادم على أن يتم صرفها بشكل تراكمي عن شهر يوليو كما أكد المتحدث الرسمي باسم وزارة التضامن أيضاً أنه قد تم الانتهاء من كافة الإجراءات اللازمة لبدء صرف معاشات شهر يوليو في اليوم الأول منه.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

تعليق 1
  1. غير معروف يقول

    حسبي الله ونعم الوكيل المفروض كان المعاشات تتصرف قبل العيد الناس ممعهاش ولا جنيه