وزارة التربية والتعليم تنفي تأجيل الدراسة في المدارس

إنتهت إمتحانات الفصل الدراسي الأول للمدارس قبل الجامعات، وبدأت أجازة نصف العام ومن المعلوم والمتعارف عليه بالنسبة لنا هو بدء الدراسة في المدارس قبل الجامعات وذلك لإنتهاء المدارس من الإمتحانات بفترة كبيرة عن الجامعات.

وفي كل عام نتوقع تأجيل الدراسة لأي سبب من الأسباب وتجد جميع الطلاب على أمل أن تتأجل بداية الدراسة قدر المستطاع وتظهر الكثير من الشائعات في هذا المجال خاصة ويبدأ كل طالب وطالبة بإطلاق قرارت تأجيل على هواهم، مما جعلنا لا نستطيع أن نعرف الخبر الصحيح من الخاطئ.

إن بداية الدراسة للمدارس قبل الجامعات دائماً ما يحدث قلق وتشتت بالنسبة للعائلات التي يوجد بها طلاب المدارس وطلاب التعليم العالي، من ناحية النوم والإستيقاظ، وكذلك في تحديد مدة السفر لقضاء الإجازة في أي مدينة.

اليوم نفت وزارة التعليم أي تأجيل للدراسة أسوة بالجامعات. وقالت أن الدراسة ستبدأ يوم 13 فبراير كما هو مقرر لها مصرحة أن ما نشر كان خبرا قديما تم تداوله بشدة في وسائل التواصل الإجتماعي. حيث إنتشر خبرا يفيد تأجيل الدراسة وتمديد الأجازة لمدة شهر كامل وهو الأمر الذي جعل كل الأباء يتساءلون عن حقيقته وخصوصا بعد تشبث الطلاب بمثل هذه الأخبار وتداولها فيما بينهم. لنكتشف أن الخبر المتدأول عن تأجيل الدراسة ليوم 22 فبراير هو خبر يرجع لعام 2014 وليس لهذا العام وقد نشرت الخبر المغلوط جريدة الدستور على موقعها الإلكتروني.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

2 تعليقات
  1. صلاح يسن صلاح يسن يقول

    ٥٩٣٨٣ محافظه المنوفيه اداره الباجور التعليميه

  2. احمد محمد عواد عودة يقول

    مدرسه الشهداء