وباء “قناديل البحر” يتفشى بسواحل الساحل الشمالي

أن ما يحدث بشواطئ الساحل الشمالي خلال هذا الصيف يعتبر ظاهرة فريدة من نوعها ولم تحدث بالشواطئ على مر السنين، فقد أصبحت قناديل البحر كالوباء المنتشر بشواطئ الساحل الشمالي، حيث أن هذه القناديل قد ظهرت هذا العام بصورة لم يسبق لها مثيل منذ سنوات، الأمر الذي أثار استياء وحزن جميع المضيفين الذين اتجهوا إلى شواطئ وقرى الساحل الشمالي.

وباء "قناديل البحر" يتفشى بسواحل الساحل الشمالي 1 21/7/2017 - 3:16 ص

حيث أن هذا الوباء القنديل قد ألزمهم أماكنهم ولم يمكنهم من الاستمتاع بالبحر مثل كل عام، لذلك فان جميع القرى السياحية الكائنة على شواطئ الساحل الشمالي يعانون من حالة الركود السياحي التي حدثت هذا العام بسبب خوف جميع المصطفين من لسعات القناديل، خاصة وأنه على الرغم من أن تصريحات البيئة أكدت على عدم خطورة هذا النوع من القناديل إلا أنه هناك كثير من المصادر أكدت على أنه هناك انتشار أيضا لأحد أنواع القناديل السامة وهو القنديل المتصف باللون الأزرق.

لذلك فان حالة الخوف ازدادت أكثر وأكثر عند جميع المضيفين الأمر الذي جعلهم يتجهون إلى استعمال حمامات السباحة عوضا عن مياه البحر، وفي تقرير لأحد المسئولين بالبيئة أكد على أن هذا النوع الذي انتشر بالسواحل الشمالية هو نوعا مألوف دائما بمياه بور سعيد والعريش، ولكنه اتجه هذا العام إلى السواحل الشمالية وبصورة مكثفة حتى أنه أصبح يتواجد على الشواطئ ويطفو على سطح المياه.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.