والد الشهيد مصطفي لطفي يصرح كوريا اغتال ابنى الشهيد أثناء تأدية واجب الوطن

بكى والد الشهيد مصطفي لطفي في اتصال هاتفي مع برنامج 90 دقيقة، والذي يذاع من خلال قناة المحور الفضائية، حيث صرح والد المقدم مصطفي لطفي بالسر الذي يبكيه في كل لحظة وهو أن ابنه لم يعد إلى المنزل منذ شهر ونصف، حيث كان متواجداً باستمرار لأداء واجب الوطن والدفاع عنه ضد خطر الإرهاب والإرهابيين، وكان بالفعل عمله هو الشئ الوحيد الذي يشغله.

والد مصطفى لطفى في حوار 90 دقيقة

و يكمل والد الشهيد مصطفي لطفي أن ابنه قد استشهد في أثناء مأمورية ذهب خلالها لأخذ حق زملاءه الذين تم اغتيالهم غدرا من قبل، على يد المتهم كوريا وهو الآن يطلب هو الآخر حق ابنه الشهيد الذي لن يهدأ أو يرتاح حتى يتم أخذ حقه.

جدير بالذكر أن الشهيد مصطفي لطفي قد توصل فجر أمس الخميس إلى معرفة وتحديد مكان المتهم الهارب كوريا، والذي كان وراء حادث اطلاق النيران على ضباط الخانكة، والتي كانت نتيجتها وفاة معاون مباحث الخانكة، وثلاثة من رجال الشرطة إضافة إلى اثنان من المواطنين كانوا في المكان عن طريق الصدفة فشاء القدر أن يكونوا ضحايا لارهاب الشقى الهارب كوريا.

و بقيام المقدم مصطفي لطفي بالهجوم على مقر الشفي الهارب كوريا، بادرهم باطلاق النيران ليسقط المقدم مصطفي لطفي صريعا ويفر المتهم كوريا هاربا دون أن أي اصابات، هذا وقد كرمت وزارة الداخلية الشهيد مصطفي لطفي بتوديعه من خلال جنازة عسكرية يشارك فيها السيد وزير الداخلية، وكبار قيادات الوزارة.



اترك تعليقا