واقعة مأساوية تهز الشرقية| قصة شرطي أطلق النار على نفسه بسبب وكيل نيابة رفض الوقوف في الطابور.. والسبب “المأمور”!

شهدت الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة، واقعة مأساوية، بعدما أطلق مساعد شرطة من قوة قسم شرطة فاقوس بالشرقية، النار على نفسه، بعد توبيخ مأمور القسم له، ما أسفر عن إصابته بطلقتين في البطن والفخذ، وتم نقله للمستشفى لإجراء اللازم، بينما بدأت النيابة في فتح تحقيق موسع حو الواقعة، للوقوف عن الملابسات والأبعاد الحقيقية.

الاسعاف

شرطي يطلق النار على نفسه بسبب وكيل نيابة رفض الوقوف في الطابور

بدأت الواقعة، بتلقي اللواء “رضا طبلية”، مدير أمن الشرقية، إخطارًا بإطلاق مساعد شرطة النار على نفسه من سلاحه الميري داخل حمام قسم فاقوس محاولًا الانتحار، في حين كشف مصدر أمني خلال تصريحات خاصة لـ”مصراوي”، عن تفاصيل الواقعة، لافتاً إلى أنه أثناء تواجد مساعد الشرطة “محمد. آ”؛ المعين خدمة على أحد بنوك مدينة فاقوس، أمام البنك محل عمله، حضر وكيل نيابة لسحب مبلغ مالي من ماكينة البنك.

وأشار المصدر إلى أن وكيل النيابة، طلب من المساعد، إبعاد المواطنين المتواجدين جانباً، وإفساح المكان له، حتى يتسنى له سحب المبلغ، إلا أن المساعد رفض وطالبه بالوقوف في الصف وانتظار دوره مثله مثل باقي المواطنين، إلا أن هذا الأمر أصاب وكيل النيابة بالذهول، خاصةً وأنه لم يتعود تكسير أوامره، فاشتاط غضبًا، وأجرى اتصالا هاتفيًا بمأمور القسم الذي أستدعى المساعد ووبخه بسبب ذلك.

وأردف المصدر الأمني، أنه بعد تعرض المساعد للتوبيخ والإهانة من قّبل المأمور، توجه لدورة مياه القسم وأطلق النار على نفسه محاولا الانتحار ما أدى إلى إصابته بطلقتين، في أحد زملاء المساعد المصاب، أن المجني عليه يمر بأزمة نفسيه في الآونة الأخيرة بسبب مشاكل أسرية بين عائلته، في الوقت الذي تحاول فيه النيابة الوصول للحقيقة، والشرطي يقبع في حالة خطيرة بمستشفى فاقوس العام.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.