كشف تفاصيل حادث “هند موسى” والنيابة تأمر بحبس السائق على ذمة التحقيقات


صدر أمر من نيابة السويس، بحبس سائق السيارة التي كانت تستقلها الصحفية هند موسى و منى الموجي، 4 أيام على ذمة التحقيقات، موجهة للسائق تهمتي “القتل الخطأ والتسبب في إصابة” الركاب برفقتة، ووجهت أيضاً بحضور مهندس فني متخصص من المرور لفحص السيارتين مكان الواقعة.

وكشف تحقيقات النيابة أن السائق كان يسير في منتصف الطريق أقصى يسار الحارة المخصصة له بين حارتين الذهاب والعودة بطريق السخنة الزعفرانة، في مواجهة الطريق المقابل، مما أدى إلى اصطدام بسيارة نقل من جهة اليسار.

وذكرت تحقيقات النيابة تطابق أقوال شهود عيان الواقعة والمصابة في الحادث مع ما جاء التقارير المبدئية والتحريات المقدمة من المباحث، بما ورد فيها أن السائق كان يسير منذ خرج من مدينة الغردقة في منتصف الطريق وأحياناً في الطريق المعاكس.

وكانت قد أمرت النيابة العامة بعد الحادث المأساوي، بإجراء التحاليل لسائقي السيارات الملاكي والنقل، لبيان تعاطي أي منهم أي نوع من المخدرات من عدمه، وتبين للنيابة أثناء التحقيقات أن الصحفيتان كان يمسكان هواتفهم حيث كانوا يرسلون التقارير الإخبارية خلال العودة من مهرجان الجونة، وأن السائق تابع لشركة استئجار تم التعاقد معها من طرف إدارة المهرجان لتوصيل الصحفيين.