هذا هو مصير حاملي الشهادات البلاتينية ذات العائد 20% بعد قرار وقفها رسمياً

في قرار مفاجيء للجميع قرر البنك المركزي المصري خفض سعر الفائدة لـ1%، وذلك بعد انخفاض حالة التضخم بالسوةق المصرية والتي ارتفعت بعد قرار البنك المركزي المصري بتحرير سعر صرف الجنية المصري أمام العملات الأخرى، حيث قلت القدرة الشرائية لدى العديد من المواطنين، كما قرر البنك الأهلي المصري  وقف إصدار شهادة الـ20%، من يوم الخميس الماضي الموافق 15 فبراير الجاري 2018، حيث أنها كانت الشهادة الأعلى في الدولة المصرية.

هذا هو مصير حاملي الشهادات البلاتينية ذات العائد 20% بعد قرار وقفها رسمياً 1 17/2/2018 - 3:12 م

تعرف على مصير حاملي شهادة الـ20%

حيث أثار قرار وقف إصدار شهادة الـ20% حالة من الجدل بين العديد من عملاء البنك الكرام، وخاصة الحاصلين على تلك الشهادة ولم ياتي موعد استحقاقها، حيث تسألو عن مصير تلك الشهادات ومصيرهم القادم في البنك، وأن تلك الشهادات مازالت في حوزة العلملاء حتى الآن، وجاء قرار الوقف من البنك الأهلي وبنك مصر بعد انخفاض معدل التضخم في السوق المصرية، حيث أكد مصدر مطلع بالبنك الأهلي المصري، أن وقف إصدار تلك الشهادة  لايعني إلغاء الشهادة عند العملاء أو أنها تكون ملغية، ولكن الشهادة ذات العائد 20% سوف تستمر حتى موعد استحقاقها.

والجدير بالذكر أن البنك المركزي المصري قد أصدر تلك الشهادة البلاتينية ذات العائد المرتفع خلال المدة الماضية، وذلك بالتزامن مع ارتفاع حالة التضخم في السوق المصرية، ولكن بعد انخفاض حالة التضخم قرر وقف إصدار تلك الشهادة وخاصة بعد قرار البنك المركزي المصري بخفض الفائدة.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.