هجوم كبير على أبو هشيمة شنهة النشطاء بسبب تلك الصوره على الرغم من مساعدتة لمئات الغارمات

على الرغم من الحمله الضخمة التي ادها رجل الاعمال المصري أحمد أبو هشيمة في الايام الاخيرة من شهر رمضان المارك لفك سجن الكثير من الغارمات على مستوى سجون مصر والتي قام بسداد ديون المئات من السيدات الغارمات في ديون لم تتمكن من سدادها نتيجة ضيق المعيشة وقام ذلك في حفل صاخب كبير جمع الكثير من المسؤولسين في الدولة ورجال الداخلية.
حيث اثارت مجموعة من الصور قرر منظمين الحفل اتقاطها موجة من الغضب العارم بين نشطاء الفيس بوك حيث اصروا على تصوير الغارمات الذين حلوا من الاسر يبعد أن تكفل أحمد أبو هشيمة كافة المصاريف مع رجل الاعمال ” أبو هشيمة ” ومججموعة من القيادات والمسؤولين بيشكل سبب ألم نفسي لكافة السيدات الغارمات.
مما دفعهم إلى تغطية وجوههم بالشهادات الخاصة بالافراج عنهم حتى لا يظهروا في الصور.
وعق الكثير من النشطاء على تلك الصور بانه ارتك خطاء فادح افقده ثواب ما فعله وهذه صدقه يتبعها منى وأذى وهذا ما نهى عنه الله تعإلى في كتابه الكريم.

هجوم كبير على أبو هشيمة شنهة النشطاء بسبب تلك الصوره على الرغم من مساعدتة لمئات الغارمات 1 6/7/2016 - 9:38 م

قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.