نجاد البرعي: “الحرب ضد هشام جنينة ستكون نهايتها فضيحة لنظام الحكم في مصر”

علق المحامي الحقوفي نجاد البرعي على أزمة المستشار هشام جنينة قائلاً “إن الحرب ضد المستشار هشام جنينة سوف تكون نهايتها فضيحة ليس للجنة تقصي الحقائق التي شكلها رئيس الجمهورية وهاجمت جنينة ولا لـ 90 عضواً في البرلمان تحمسوا وقدموا طلبات لإستجوابه بل لنظام الحكم كله في مصر”.

نجاد البرعي: "الحرب ضد هشام جنينة ستكون نهايتها فضيحة لنظام الحكم في مصر"

وأضاف البرعي خلال تغريدة له على صفحته الرسمية بموقع تويتر للتواصل الإجتماعي أن الأجهزة الأمنية يجب عليها أن توعي كتلتها البرلمانية بأن الهجوم الشرس على جنينة سوف يعطي إنطباعاً لدى المواطنين بأن البرلمان يقف بجانب الفساد ويدافع عنه.

إقرأ أيضاً باسم يوسف يعلق على أزمة هشام جنينة: “الرسالة وصلت خلاص يا جدعان اللي هيشاور على الفساد أنكل فساد هيجيبه ويحبس أمه”

البرلمان يفتح النار على هشام جنينة.. توقعات بإستجوابه في المجلس وإحالته للنيابة والمحاكمة

وأكد البرعي أن جنينة سوف يترك منصبه ويعود من حيث اتى نهاية شهر سبتمبر القادم، وسوف يحل محله رئيساً للمركزي للمحاسبات المحامي العام الأسبق لنيابة أمن الدولة هشام بدوي ويستريح الجميع.