نادية الجندي تكشف سر جمالها وشبابها في جلسة تصويرها الأخيرة

كشفت الفنانة الكبيرة نادية الجندي، عن سر جمالها وشبابها في جلسة التصوير الأخيرة التي خضعت لها مؤخرًا، وأثارت جدلًا واسعًا على مواقع التواصل الاجتماعي.

نادية الجندي

وهي الصور التي ظهرت فيها نادية الجندي (75 سنة)، على شاطئ البحر، مرتدية بلوزة بيضاء، وهوت شورت چينز ، بإطلالة شبابية وكأنها فتاة في العشرين من عمرها.

وقالت نجمة الجماهير، عن سر جمالها وشبابها الدائم، أنها تحرص على ممارسة الرياضة باستمرار، بالإضافة إلى ابتعادها عن الخمور والتدخين، حتى تكون بكامل لياقتها البدنية، مشيرة إلى أنها لا تتجه إلا للوصفات الطبيعية ولا تعتمد على عمليات التجميل أو أدوية التخسيس.

وأكدت نادية الجندي، أن المرأة لابد أن تحافظ على جمالها ورشاقتها، وعلى الفنان أن يتحرم جمهوره ويحرم نفسه من متع كثيرة في الحياة كي يحافظ على صحته، مشيرة إلى أنها تمتنع عن تناول أكلات تحبها كي تحافظ على وزنها.

يذكر أن آخر أعمال النجمة الكبيرة نادية الجندي، مسلسل “سكر زيادة” الذي عرض في رمضان 2020.

“سكر زيادة” بطولة: نادية الجندي، ونبيلة عبيد، وسميحة أيوب، وهالة فاخر، ومي الغيطي، وأميرة هاني، وعدد كبير من ضيوف الشرف، من تأليف: أمين جمال، وإبراهيم محسن، وأحمد أبو زيد توفيق، ومحمد فتحي عبد المقصود، وإخراج: وائل إحسان.



اترك تعليقا