نائب وزير الخارجية الروسي بوغدانوف: استئناف الرحلات الجوية إلى المنتجعات المصرية “في المستقبل القريب”

نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف يتوقع استئناف رحلات الطيران العارض إلى المنتجعات المصرية في المستقبل القريب، وأضاف أنه لم يتبق سوى بعض التفاصيل للعمل.

استئناف الرحلات الجوية إلى المنتجعات المصرية "في المستقبل القريب"

وقال بوجدانوف: العمل مستمر، هناك لمسات نهائية، لأن القرار تم الإعلان عنه على أعلى مستوى، والآن هناك بعض التفاصيل المتبقية، بما في ذلك تلك المتعلقة بقيود فيروس كورونا.

“وهكذا، بالطبع، آمل أن يطير سياحنا في المستقبل القريب إلى شرم الشيخ والغردقة.”

وأشار بوجدانوف إلى أن هناك الآن رحلات جوية من روسيا إلى القاهرة، وقال “من هناك يتجه سياحنا إلى شرم الشيخ والغردقة، لكن بالطبع سيكون من الملائم للجميع أن يكون لديهم رحلات مباشرة ليس فقط من موسكو ولكن أيضا من مدن روسية أخرى”.

قال رئيس الشركة المصرية القابضة للمطارات والملاحة الجوية، محمد سعيد محروس، إن التطورات الحالية في المطارات المصرية لم تتأثر بأزمة فيروس كورونا.

وقال محروس في مؤتمر صحفي بمطار سفنكس الدولي، إن خطة التنمية تسير كما هو مقرر، مضيفا أن معدلات التشغيل في مطاري الغردقة وشرم الشيخ قد شهدت تحسنا ملحوظا منذ بداية العام الجاري.

وأكد أن وزارة الطيران المدني تتخذ الإجراءات الاحترازية والوقائية بصرامة في جميع المطارات لمواجهة انتشار فيروس كورونا.

اقرأ أيضا: توجيهات السيسي: المرأة المصرية تبدأ العمل في النيابة العامة بمجلس الدولة في 1 أكتوبر

ميشيل ممثل الاتحاد الأوروبي إنه حريص على تعزيز التنسيق مع السيسي في أعقاب وقف إطلاق النار في غزة بوساطة مصرية

وأشار محروس إلى أن وفدا أمنيا روسيا يقوم حاليا بجولة في مطاري شرم الشيخ والغردقة الدوليين في إطار الجهود الجارية لاستئناف الرحلات الجوية بين البلدين.

وأشار محروس إلى أن الوفد الروسي لم يبد أي تحفظات حتى الآن.

وخلص إلى أن خطة التنمية الحالية تهدف إلى زيادة الطاقة الاستيعابية لمطاري شرم الشيخ والغردقة لاستيعاب 9 ملايين و 11 مليون مسافر سنويًا على التوالي، مقارنة بـ 7.5 مليون و 9 ملايين مسافر حاليًا.

اتفق الرئيس عبد الفتاح السيسي ونظيره الروسي فلاديمير بوتين في اتصال هاتفي في أبريل / نيسان الماضي، على استئناف الرحلات الجوية بين البلدين بشكل كامل، خاصة إلى مدينتي الغردقة وشرم الشيخ الساحليتين، بعد ست سنوات من التوقف عن هذه الوجهات السياحية.

تم تعليق الرحلات الجوية بين البلدين في أواخر أكتوبر 2015 بعد أن أسقطت قنبلة طائرة روسية تقل المصطافين من منتجع شرم الشيخ المطل على البحر الأحمر، مما أسفر عن مقتل كل من كانوا على متنها وعددهم 224 شخصًا، معظمهم من السياح الروس، وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) مسؤوليته عن الهجوم.

في يناير 2018، قررت روسيا استئناف الرحلات إلى مطار القاهرة الدولي بعد أن اتخذت مصر إجراءات أمنية جديدة وأكثر صرامة في جميع مطاراتها لتلبية المطالب الروسية اللازمة لاستئناف الرحلات الجوية.

قال المتحدث باسم الرئاسة بسام راضي في بيان، إن الرئيس السيسي يرحب باستئناف الرحلات الجوية بين مصر وروسيا، على أمل أن يسهم هذا القرار في دفع العلاقات الثنائية بين البلدين.

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين حرص بلاده على تعزيز التعاون مع مصر، مشيدًا بإنجازات مصر في مجالات التنمية الاقتصادية والاجتماعية، إلى جانب إقامة مشروعات وطنية عملاقة.

وأضاف بوتين أن روسيا تعول على دور مصر المحوري في استقرار بيئتها الإقليمية بأكملها.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.