من هي ريم البنا التي أحدث خبر وفاتها ضجة عالمية وآخر رسالة مؤثرة لها قبل الوفاة

رحلت عن عالمنا ريم البنا منذ أيام ولم يكن يعرفها الكثير من العرب والمصريين لذلك نخصص هذا الموضوع للحديث عن المطربة الفلسطينية التي تمكنت من التغلب على مرض السرطان مرة إلى أن هزمها في المرة التالية فتابعونا.

من هي ريم البنا التي أحدث خبر وفاتها ضجة عالمية وآخر رسالة مؤثرة لها قبل الوفاة

ريم البنا هي مغنية فلسطينية صارعت مرض سرطان الثدي وقتًا طويلًا، وقد ولدت في السادس من شهر ديسمبر من عام 1966 في مدينة الناصرة بفلسطين، وأمها هي زهيرة صباغ، الشاعرة الشهيرة وأحد رائدات الحركة النسوية في فلسطين.

أحبت ريم البنا الغناء منذ صغرها وشاركت في الكثير من المهرجانات الوطنية التي كانت تقام في بلدها فلسطين وشاركت أيضا في حفلات في المدرسة المعمدانية التي تلقت فيها دراستها.

ومع زيادة حب ريم البنا للموسيقى مع مرور الأعوام تخرجت من المدرسة الثانوية واحترفت الغناء وسافرت إلى العاصمة الروسية موسكو لكي تدرس في المعهد العالي للموسيقى هناك.

وتخرجت ريم البنا من المعهد الموسيفي العاليم عام 1991 بعدما أمضت تسعة أعوام من الدراسية الموسيقية، وبعد ذلك تزوجت من ليونيد أليكسيانكو الشاب الأوكراني زميلها في المعهد العالي للموسيقى.

وعملت ريم البنا وزوجها أليكسيانكو في تأليف وتلحين الأغاني وأنجبت في زواجها ثلاثة أطفال لكن بعد ذلك حدثت خلافات بينهما وانفصلا عن بعضهما البعض، وعاشت ريم البنا بعد الطلاق في مدينة الناصرة مع أبناءها.

ريم البنا تصاب بمرض السرطان لأول مرة

وأصيبت ريم البنا بمرض السرطان بعد الطلاق لكنها تمكنت من الشفاء منه في المرة الأولى ولكن بعد ذلك عاد مرض السرطان لها مرة أخرى فتوقفت عن الغناء في سنة 2016 حيث نال السرطان من أوتارها الصوتية.

آخر رسالة مؤثرة لـ ريم البنا قبل الوفاة

وكتبت ريم البنا على حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) قبل الوفاة رسالة فيها كثير من الأمل والألم حيث قالت فيها التالي:

سأجري كغزالة إلى بيتي، سأرتب البيت وأشعل الشموع، وأنتظر عودتكم في الشرفة كالعادة، أجلس مع فنجان الميرمية، أرقب مرج ابن عامر، وأقول.. هذه الحياة جميلة والموت كالتاريخ..فصل مزيّف.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.