منّة جبران صاحبة فيديو التحرّش في التجمع الخامس تروي كواليس جديدة عن الحادث

أثار مقطع فيديو لحالة تحرش بالتجمع الخامس حالة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) و(تويتر) بعدما نشرت الآنسة منة جبران أبو الحسن الفيديو على حساباتها الاجتماعية الشخصية على فيسبوك، وانستغرام، تشتكي من التسكع والملاحقة من أحد الرجال لها أثناء تواجدها بجوار مقهى (أون ذا ران)، وقالت: ” إنها كانت تنتظر أحد الحافلات، وفوجئت بهذه الملاحقة والتسكع والتحرّش اللفظي من ذلك الرجل فما كان منها إلا أنها استخدمت الكاميرا من أجل تصويره وتهديده بفضحه على الفضاء الإلكتروني إن لم ينتهِ عما فعل”.

منّة جبران صاحبة فيديو التحرّش في التجمع الخامس تروي كواليس جديدة عن الحادث

فتاة فيديو تحرش التجمع الخامس ترفض التقدم ببلاغ للسلطات

ورفضت منة جبران أبو الحسن أن تتقدم ببلاغ ضد المتحرش لأنها لا ترى أن السلطات ستنصفها، لدرجة أن أهلها قالت إنه من الطبيعي أن تتعرض للمضايقة والتحرش في الشارع المصري لأن هذا السلوك منتشر في الشارع المصري، مضيفة خلال اتصال هاتفي لبرنامج ” آخر النهار” المذاع على فضائية ” النهار”، مساء أمس الأربعاء الموافق 15 أغسطس 2018: « لن أتقدم ببلاغ ضد المتحرشين لأن محدش هايعبرني في مصر من السلطات، لأن الناس شافتهم بيعكسوني ولا حد نطق، وأسرتي قالت إن ده ولد وطبيعي يبص عليكِ، وكفاية إن المتحرش تم فضحه أمام أهله، وإخوته».

وأوضحت منة أبو الحسن إنها تعرضت في نفس اليوم لموقفين تحرش، بالإضافة إلى إنه لم يكن أول فيديو للتحرش تقوم بنشره على حسابها على موقع (انستغرام) بل تعرضت لأكثر من حالة تحرش في نفس الموقع في حي التجمع الخامس بالقاهرة الجديدة، مشيرة إلى أنها ستقوم بشن حملة باستخدام هذه الفيديوهات من أجل التوعية بحقوق المرأة داخل مصر.

جديرٌ بالذكر أن القانون المصري يجرّم التسكع والملاحقة ويعتبره نوع من أنواع التحرش بالأنثى، وعقوبته غرامة مالية، أو الحبس من ستة أشهر إلى عام بعد اتخاذ اجراءات التقاضي الطبيعية.

مجلس الوزراء يقرر اجازة عيد الأضحى مدفوعة بالكامل من يوم 20 إلى 24 أغسطس 2018


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.