التخطي إلى المحتوى
تحطيم سياره النائب البرلماني منجود الهواري وتعرضه للضرب من طلاب جامعة الفيوم…. تعرف على التفاصيل
تحطيم سياره النائب البرلماني منجود الهواري وتعرضه للضرب من طلاب جامعة الفيوم.... تعرف على التفاصيل

في سابقة تحدث لأول مرة أن يقوم نائب برلماني بصفع موظفة أمن جامعة على وجهها، فليس هناك رحمه بالبشر، وكيف أن يقوم رجل بضرب موظفة أثناء تأديتها لعملها، حيث كان السبب الأساسي لحدوث تلك الواقعة هو وقوع خلاف بين موظفة الأمن المتواجدة أمام جامعة الفيوم وطالبة لا تحمل الكارنية الخاص بالجامعة، حيث رفضت موظفة الأمن دخول الطالبة، ومن هنا تشاجرت الطالبة مع موظفة الأمن ثم استدعت والدها لكي يجد لها حل فكانت المفاجأة، والدها هو النائب البرلماني منجود الهواري والمسئول عن دائرة سنورس بمحافظة الفيوم.

نتيجة بحث الصور عن تحطيم سياره النائب البرلماني منجود الهواري وتعرضه للضرب من طلاب جامعة الفيوم.... تعرف على التفاصيل

تفاصيل الاعتداء علي النائب البرلماني منجود الهواري

وفور مجيء والد الطالبة النائب البرلماني منجود الهواري بدأ يتحدث مع موظفة الأمن وتصاعد الأمر إلى شجار بين الطرفين ثم قام النائب البرلماني منجود الهواري بصفع موظفة الأمن أمام الجميع ومن هنا اشتعل الموقف بشكل كبير، وقام عدد من الطلاب بالتعدي بالضرب على النائب البرلماني ثم تحطيم سيارته وقلبها على أحد جوانبها، وكان هذا ردا على ما فعله في حق موظفة الأمن، حتي يكون ذلك درسا يتعلم منه عدم استغلال نفوذه أو منصبه في اختراق القوانين والتعدي على موظفي الدولة.

وقام رئيس جامعة الفيوم بعقد جلسة صلح بين الطرفيين حيث حضرها النائب البرلماني منجود الهواري وبعض أفراد الأمن، بالإضافة إلى عدد من أعضاء مجلس النواب مثل النائب البرلماني يوسف الشاذلي والمسئول عن دائرة يوسف الصديق، وعدد من رؤساء أقسام الجامعة.

التعليقات

  1. المفروض القانون يأخد مجراه . وغلط كبير ان يقوم رئيس الجامعة او اى مسئول بالصلح .. المجرم لازم يتعاقب على جرمه حتى ولو كان مين ؟ هو مش احسن من مبارك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.