ملامح النظام التعليمي الجديد الذي أعلنت الحكومة عن تطبيقه سبتمبر 2018

بعد إعلان مجلس الوزراء برئاسة المهندس شريف إسماعيل في إجتماعه يوم أمس، عن عزم الحكومة على تطبيق استراتيجية جديدة لتطوير التعليم قبل الجامعي بداية من سبتمبر 2018، حيث طالب رئيس مجلس الوزراء وزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور طارق شوقي، بتقدير التكلفة الأجمالية اللازمة لتطبيق تلك الاستراتيجية الجديدة لتطوير التعليم.

طلبة المدارس

ومن المنتظر أن يقوم الرئيس عبد الفتاح السيسي ووزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور طارق شوفي بالاعلان عن ملامح النظام التعليمي الجديد والمقرر تطبيقه بداية من شهر سبتمبر 2018، في مؤتمر صحفي سيعقده نهاية الاسبوع المقبل.

وفي ذات السياق كشفت ماجدة نصر عضو لجنة التعليم بمجلس النواب، عن ملامج النظام التعليمي الجديد والذي أعلنت الحكومة يوم أمس في اجتماعها الاسبوعي تطبيقه بداية من شهر سبتمبر 2018.

وأشارت عضو لجنة التعليم بمجلس النواب إلى أن ملامح النظام التعليمي الجديد المقرر تطبيقه سبتمبر المقبل سيتضمن الاـي:-

1- تطوير النظام التعليمي سيكون في إتجاهين متوازيين الأول سيطبق بداية من سبتمبر 2018 وهو عبارة عن تطوير شامل لنظام التعليم في مصر بداية من مرحلة رياض الاطفال والصف الأول الابتدائي، ويتدرج ذلك النظام الجديد على باقي السنوات إلى أن يتم تطبيقه على كامل السنوات خلال 12 عام.

2- الاتجاه الثاني، عبارة عن تطوير جزئي لنظام الثانوية العامة، حيث سيتم خلال العام المقبل توزيع أجهزة تابلت على طلاب الصف الأول الثانوي إلى جانب طباعة الكتب المدرسية وذلك كنظام تجريبي، وفي النجاح سوف يتم تعميمه مع إلغاء الكتاب المدرسي.

3- نظام الثانوية العامة الجديدة سيكون تراكمي ولمدة ثلاث سنوات وسيؤدي الطلاب 12 إمتحان خلالها.

4- بالنسبة للصفوف التي لن ينالها تطوير وهي الصفوف من الصف الثاني الابتدائي وحتى الثالث الاعدادي فسوف يتم تشكيل لجنة تسمى لجنة إعادة متعة التعلم، حيث ستقوم بإعادة النظر في المناهج والبعد عن الحشو والتكرار والتركيز على المفاهيم الاساسية..