مفتي الجمهورية يؤكد أستمرار دعمة للجيش والشرطة بعد تفجيرات طنطا

تعرض مركز تدريب قوات الشرطة بطنطا إلى تفجيرات وحادث إرهابي أليم اليوم السبت الموافق 1/4/2017 وقد صرحت مصادر هامة بأن هذا الحدث أدى إلى إصابة عدد 13فرد من الشرطة كما تم أصابة ثلاثة من المواطنين المدنيين والذين كانوا متواجدين في موقع الحادث، وقد أكد مفتي الجمهورية شوفي علام بأن جميع العمليات الارهابية بما فيها حادث طنطا اليوم سوف يكون لة التأثير الكبير على أستمرارنا في دعم الجيش والشرطة.

حادث طنطا

تفجيرات طنطا اليوم بمركز تدريب قوات الشرطة قسم ثان

مفتي الجمهورية صرح بأن جميه أطياف الشعب المصري تدعم الجيش والشرطة وما يحدث من أرهاب داخل مواقع الشرطة كما حدث اليوم في طنطا لم يأتي بالسلب على دعم الشرطة بل بالعكس سوف يؤدي ذلك الحدث إلى الأستمرارية في دعم الشرطة والجيش، كما أنة سيتم القضاء على هؤلاء الارهابين وذلك بوقوف الشعب إلى جانب الجيش والشرطة ضد هذه الجماعات الارهابية حتى يتم القضاء نهائي على الارهاب الاسود، وأكد مفتي الجمهورية بأن هذه الجماعات الارهابية هو تيار يسعى دائماً لتحقيق مصالحة الخاصة فقط وذلك على حساب الوطن الذي من المفروض أن يكون مسئولية كل مواطن مصري داخلة.

قد وضح مفتي الجمهورية بأن الجيش المصري والشرطة يقوموا بكثير من البطولات العريقة التي تكون لصالح الوطن ولذلك يجب على الجميع دعمهم فهم حماة الوطن، ويعتبر الجيش والشرطة هم أكثر الاشخاص مواجهة للجماعات الارهابية وذلك أيضاً بجانب الشعب المصري الذي يكون لة يد في مكافحة الارهاب ومحاولة القضاء على الجماعات الارهابية في أقرب وقت حتى يكون الوطن في أمن وسلام


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.