مفاجأة وراء رحيل “بدرية طلبة” عن برنامج “نفسنة” خاصة بعد مشكلة إنسحاب “حبيبة” من البرنامج

منذ بداية إنطلاقة برنامج “نفسنة” على قناة “القاهرة والناس”، وهو يمر بمشاكل وأزمات عديدة بين فريق العمل ومقدمات البرنامج، اللاتي نلاحظ حدوث تغيرات بينهن كل فترة، والسبب وراء التغيرات التي تحدث بين مقدمات البرنامج في معظم الوقت، لا يتم الإعلان عنها صراحة، وأوقات أخرى نرى خلافاتهم على الهواء مباشرة، والنفسنة المتواجدة بينهن كما يرددن دائما، وقد بدأ بث برنامج “نفسنة” في موسمه الأول وكان يقدمه كل من انتصار وهايدي كرم وشيماء سيف لكنه مع نجاحه الكبير الذي يحققه لم يستمر كثيرا بالمذيعات الـ3 ليواجه عدة أزمات أدت إلى تغيرهن عدة مرات.

برنامج نفسنة

إنسحاب “حبيبة” من برنامج “نفسنة”

وعن الموسم الحالي الذي يقدمه كلا من “إنتصار – بدرية طلبة – هايدي كرم – حبيبة”، فقد بدأ الموسم بالعديد والعديد من المشاكل، خاصة بين المذيعات اللاتي يقدمن “نفسنة“، وكان أخر هذه المشاكل مشكلة إنتصار والمذيعة الشابة حبيبة،  ومنذ اشتراك حبيبة في البرنامج وتوجد خلافات بينها وبين انتصار، ووصلت إلى أنه نشبت مشادة كلامية بينهما على الهواء، إنتهت لانسحاب حبيبة من البرنامج وتركها لمكانها، لتترك إنتصار وهايدي وبدرية، قائلة لإنتصار “كملي البرنامج لوحدك بقي”.

قرار “بدرية طلبة” بالإنسحاب من البرنامج

أكدت الفنانة “بدرية طلبة” إنها كانت تفكر جديا في الانسحاب من برنامج “نفسنة“، الذي تشارك في تقديمه على قناة “القاهرة والناس” منذ أكثر من أسبوعين، بعدما سيطرت المشكلات عليه وعلى كواليسه، وأوضحت بدرية في تصريحات خاصة، أن البرنامج تقوم فكرته على “النفسنة” والنفسيات السيئة، لذلك أحبت أن تحترم نفسها وجمهورها وتنسحب من البرنامج بشكل كام، وأضافت الفنانة بدرية أن قرارها بالانسحاب لا رجعة فيه، وأنها قضت سنة في تقديمه ويكفي هذا التوقيت من أجل اكتشاف كل الأمور التي تسيطر على كواليسه، وأوضحت بدرية أن قرارها إتخذ شكلا نهائيا، خاصة بعد إنسحاب المذيعة “حبيبة”، بعد مشكلتها مع إنتصار، وأكدت بدرية أنها خافت أن يأتي الدور عليها، لذا قررت الإنسحاب نهائياً من البرنامج، إحتراما لنفسها ولجمهورها.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.