مفاجأة تفجرها الأرصاد الجوية عن حالةالطقس بداية من يوم الاثنين.

تشهد البلاد موجة من الطقس شديد الحرارة منذ ايام.ويتساءل الناس كثيراعن موعد انتهاء هذه الموجة الحارة، ويتوقع البعض أن تستمر هذه الموجة الحارة حتى منتصف شهر أغسطس الجاري.
الجدير بالذكر أن دجات الحرارة وصلت إلى ذروتها منذ بدء الموجة الحارة يوم الجمعة حتى وصلت الى42 درجة مئوية.
وقد انخفضت درجات الحراة اليوم بدرجات طفيفة حتى وصلت إلى 39 درجة مئوية.
فطقس اليوم شديد الحرارة في اغلب أنحاء الجمهورية، مائل للحرارة ورطب على السواحل الشمالية والغربية نهارا، مائل للحرارة في الساعات الأولى من الليل، ومعتدل في آخره.
وصرح أحمد عبد العال رئيس هيئة الأرصاد الجوية في مداخلة هاتفية مع احد القنوات الفضائية المصرية.، أن السواحل الشمالية للبلاد تشهد جوا أفضل، حيث أن نسيم البحر يعمل على تلطيف الجو رغم ارتفاع درجات الحرارة عن باقي محافظات الجمهورية.
واصاف عبد العال قائلا أن يوم الاثنين المقبل ستنخفض درجات الحرارة تدريجياً بشكل طفيف بمقدار درجة أو درجتين، واكد رئيس الهيئة أن الموجة الحارة طالت شمال أوروبا وليس الشرق الأوسط فقط وارتفعت درجات الحاة هناك 35 درجة مئوية وهو بالامر الغير طبيعي.
واشار عبد العال أيضاً الي أن درجات الحرارة تقاس في الظل، واقصي درجات الحرارة التي تم رصدها حتى الآن يصل إلى 50 أو 52 درجة مئوية وان ما اثاره البعض عن وصول دجات الحرارة في بعض الاماكن إلى 70 درجة مئوية هو امر غير منطقي، وعار تماما من الصحة.

مفاجأة تفجرها الأرصاد الجوية عن حالةالطقس بداية من يوم الاثنين. 1 8/8/2015 - 2:41 م

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.