مفاجأة بالصور :تغيير أسعار جميع السلع في معرض “أهلا رمضان “بعد مغادرة رئيس الوزراء بدقائق

في ظل الدعاية الاعلانية الكبيرة لمعارض اهلا رمضان اندهش المواطنين عند رؤيتهم الأسعار المرتفعه للاسلع في المعارض التي لا تتناسب مع دخولهم وقدراتهم الشرائيه وقد أشار المواطنين أن المعارض بها وفر كبير من السلع التي تكفي للمواطنين وقد اشادو بالمعارض في العام الماضى حيث قالو أن الأسعار كانت منخفضه وكانت في متناول ايدى الجميع كما أن العام الماضى كان هناك تخفيضات وعروض كثيره مما ساعد المواطنين على تلبيه احتيجاتهم.

مفاجأة بالصور :تغيير أسعار جميع السلع في معرض "أهلا رمضان "بعد مغادرة رئيس الوزراء بدقائق 1 23/5/2017 - 1:37 ص

وعلى حد قول احد السيدات انها اشترت كميات اقل بأسعار مرتفعه من الياميش حتى انها علقت قائله أن الأسعار اعلى من المتاجر الخارجية وانها اقل جوده من الاسواق كما اضافت انها خصصت 400 جنية للياميش حتى تستطيع شراء احتياجتها لليميش بسبب غلاء الأسعار حيث إضافة وان كانت دفعت 400 جنية للياميش فقط كيف ادبر باقى احتياجات شهر رمضان من سلع ضروريه كما اشار المواطنين إلى أن سعر القراصيا 72 جنية للكيلو وان السعر للكيلو في المتاجر الخارجية هى 52 لكيلو القراصيا وان كيلو اللحم 80جنية مثل المتاجر الخارجية لا يوجد فرق.

كما اضاف احد الموظفون إلى انه لا يوجد تخفيضات حقيقية  في الأسعار كما اشار أن الأسعار قد تبدلت بعد مغادرة رئيس الوزراء للمعرض حيث اكد انه سعر كيلو الفراخ 31 جنية اثناء زيارة رئيس الوزراء وما أن غادر السيد رئيس والوزراء اصبح كيلو الفراخ 40 جنية كما اشار في حديثه أن اللحوم اسواء من المتاجر الخارجية واغلى وهذه بعض أسعار الفاكهه في احدى المعارض البطيخ سعر الكيلو 2.5 جنية وسعر كيلو المشمش 10جنية وسعر كيلو البرتقال 505 جنية ويصل كيلو التفاح المستورد 18 جنية والتفاح المصري 10.25 جنية للكيلو وسعر كيلو الخوخ 5.5 جنية  وقد تم أفتتاح معراض كثيرة من سلسلة معارض اهلا رمضان نظرا للغلاء الموجود حاليا في الأسعار وجشع بعض التجار فقد تم عمل هذه المعارض لمحاربة الغلاء خاصة للمواطن البسيط حيث أن طبقة الفقراء هى الآن الطبقة الكادحة والأكثر احتياجا ويفصلنا عن شهر رمضان ايام بسيطة ويحل علينا ولكن الأسعار تستمر في التزايد والارتفاع ولا يقدر المواطن الفقير على شراء جميع احتياجاته.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.