مفاجآت بالجملة بشأن سبب وفاة الفنان أحمد خليل

تداولت المواقع الإخبارية عبر الإنترنت خلال الساعات القليلة الماضية، أنباء كثيرة حول سبب وفاة الفنان أحمد خليل، الذي رحل عن عالمنا في الساعات الأولى من صباح أمس الثلاثاء، الموافق 9 نوفمبر الجاري، عن عمر ناهز 80 سنة.

مفاجآت بالجملة بشأن سبب وفاة الفنان أحمد خليل

وقالت تقارير إخبارية أن الفنان الراحل توفي متأثرًا بإصابته بفيروس كورونا، الذي أصيب به منذ أيام قليلة، فيما أكدت تقارير أخرى أنه توفي إثر إصابته بأزمة قلبية مفاجئة.

ونفت الفنانة نهال عنبر، عضو مجلس نقابة المهن التمثيلية، والمختصة بملف العلاج، جميع الأخبار التي تم تداولها بشأن سبب وفاة الفنان الراحل.

وأشارت عنبر، أن الفنان الراحل أحمد خليل، كان يعاني بمشكلات في القلب وسبب الوفاة هو الإصابة بالذبذبة الأذينية، والتي تحدث مع تقدم العمر، بسبب ارتفاع الضغط وضعف عضلة القلب.

وكانت السيدة درية خليل شقيقة الفنان الراحل، قد أعلنت في تصريحات تليفزيونية، أنه أصيب بفيروس كورونا قبل أسبوع من وفاته أثناء تصوير مشاهده في حكاية “حكايتي مع الزمان” بمسلسل “إلا أنا”، وكانت حالته مستقرة لأنه كان حاصلًا على اللقاح.

وأضافت درية، أنه قبل وفاته بساعات شعر بألم شديد في الصدر والذراع الأيسر، مما استدعى نقله سريعًا إلى المستشفى، ولكنه توفى بعد دخولها بساعتين فقط.

وأكد تقرير المستشفى أن الفنان الراحل أحمد خليل، توفى نتيجة إصابته بذبحة صدرية، وتم دفنه بمقابر العائلة في منطقة البساتين، بعد أداء صلاة الجنازة ظهر أمس الثلاثاء، بمسجد الشرطة في الشيخ زايد، وحضرها عددًا قليلًا من نجوم الفن أبرزهم: شريف سلامة وحازم إيهاب، والمخرج أحمد صقر.

اترك تعليقاً