مغتصب الأطفال بكفر الشيخ يواجه حكم نهائي يثأر للجميع

لاشك أن قضايا الإعتداء على القصر والأطفال إنتشرت في الفترة الأخيرة إنتشارا ملحوظ وهو الأمر الذي ينبأ بكارثة حقيقية تضرب بقوة أركان واسس المجتمع. قد تكون تلك الأزمات الاخلاقية نابعة من التربية الغير سوية أو الخلل النفسى والسيكلوجى الذي ينشأ به المجرم حتى أن بعض علماء النفس يقولون أن المجتمع هو من يصنع المجرمين. وقد أسدلت اليوم محكمة جنايات كفر الشيخ الستار عن قضية الموسم بأسره والتي تجرى محاكمة مغتصب الأطفال بكفر الشيخ لقرابة السنة الكاملة. بداية الأمر عندما قام المتهم أحمد عبد العظيم محمد أحمد السعداوى الشهير بعنتيل الأطفال بكفر الشيخ بجذب فتاة من ذراعها عنوة وهى تسير في الشارع ثم قام بدفعها داخل بئر سلم عمارة وهددها أن يقتلها إذا صرخت وقد تكرر الأمر أكثر من مرة بنفس الطريقة إلى أن تم إلقاء القبض عليه بتاريخ 18 / 12 / 2015.

مغتصب الأطفال بكفر الشيخ يواجه حكم نهائي يثأر للجميع 1 25/9/2016 - 1:07 م

وقد قضت محكمة جنايات كفر الشيخ برئاسة المستشار عبد المنعم الشناوى رئيس المحكمة والمستشار رمضان على الزقم والمستشار رشيد السمادونى وبإجماع كل الآراء بتوقيع عقوبة الإعدام شنقا على المتهم بقضايا إغتصاب الأطفال بكفر الشيخ.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

2 تعليقات
  1. Pass Origlame يقول

    يحيا العدل