التخطي إلى المحتوى
معلومات لا تعرفها عن هشام جمال الفنان الذي آثار الجدل في إعلان مؤسسة مجدي يعقوب

آثارت أحد شخصيات إعلان “ارسم قلب” الذي يدعو للتبرع لصالح مؤسسة الدكتور مجدي يعقوب لعلاج مرضى القلب الجدل الكبير على مواقع التواصل الإجتماعي، بعد عرض الإعلان، فالجدل الذي أثير كان بعيدا عن محتوى الإعلان أو حتى كلمات الأغنية، وإنما كانت بسبب إحدى الشخصيات التي قدمت أغنية الإعلان.

فالهيئة التي ظهر بها ذلك الفنان الذي لم يكن معروفا إلى ذلك الوقت، آثارت استنكارا كبيرا بين فئة كبيرة من الناس، فعدة انتقادات نالها بدءا من شعره الطويل، مرورا بصوته الذي اعتقده البعض فتاة في بداية الأمر، ولهذا رأت الكثير من الإنتقادات أنه كان اختيار خاطئ نظرا لرداءة صوته الذي لا يصلح للغناء بحسب وصفهم، إلا أن هذا ينافي واقع حقيقة ذلك الفنان الشاب، الذي يتمتع بصوت خاص ومميز بطبيعة خاصة.

وما لا يعرفه الكثير عن ذلك المغني، فهو ليس مطربا فحسب، ولكنه منتج وشاعر وملحن، وهو صاحب فكرة إعلان ارسم قلب والمنتج والمخرج له، ويعتبر جمال من أصغر المنتجين في العالم، فهو من أنشأ شركة روزناما ريكوردز، منذ عام 2008، وكان عمره 16 عاما فقط آنذاك.

كما أسس فريق غنائي يحمل اسم “بوي باند” حيث أصدرا الأغنية الأولى لهم في يوليو 2014 بعنوان عيشها بدماغك، بالإضافة لعدد آخر من الأغنية منها المصالح، والصحاب، وفوق من اللي انت فيه، وزمن الرجولة.

كما تعتبر شركته هي المنتجة لأغنية فيسبوكي الشهيرة للفنان أحمد مكي، فضلا عن تسجيلات لعدة أغاني سنجل لنجوم مختلفة من بينهم أنغام وحماقي، كما أنها انفردت بإنتاج أولى ألبومات الفنانة دنيا سمير غانم، والذي حقق نجاحا كبيرا.

كما شاركت شركة روزناما في إنتاج بعض الأعمال الدرامية والتي كان أبرزها مسلسل لهفة في رمضان الماضي، ومسلسل “نيللي وشريهان” في رمضان الجاري.

← إقرأ أيضاً:


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.