معلومات تعرفها لأول مرة عن نادية لطفي..اسمها الحقيقي “بولا” واسم شهرتها كان بسبب “فاتن حمامة”

بعد عوتها إلى الساحة الإعلامية نقدم لكم معلومات قد تعرفها لأول مرة عن الفنانة نادية لطفي، وهي تبلغ من العمر 80 عاما ومن مواليد حي عابدين في القاهرة.

فيلم صلاح الدين

الفنانة “نادية لطفي”

اسمها الحقيقي “بولا محمد شفيق”، تم اختيار اسم شهرتها “نادية لطفي” من جانب المخرج “رمسيس نجيب”، وقد اختاره لها بعدما شاهد شخصية “نادية” التي قدمتها “الفنانة فاتن حمامة” في فيلم “لا أنام”.

قامت نادية لطفي بعدد من الادوار الوطنية إلى جانب التمثيل، فزارت لبنان في حصار بيروت 1982، وشاركت في حرب الاستنزاف وحارب أكتوبر 1973.

أكاديمية الفنون تكرم الفنانة نادية لطفي

قررت أكاديمة الفنون منح الفنانتين مديحة يسري ونادية لطفي الدكتوراة الفخرية، وذلك بحضور عدد كبير من الفنانين الذي حرصوا على حضور تكريمها وإعطائها لحقها بعد ما قدمته خلال مشوارا فنيا حافلا بالإنجازات.
وكان من بين الحاضرين الفنانة ميرفت أمين، وإيمي سمير غانم، ودلال عبد العزيز، وحسن الرداد، وإلهام شاهين، ورجاء الجداوي، وحرص الحاضرون على على التقاط الصور التذكارية مع الفنانة.

الفنانة نادية لطفي بعد تكريمها

وفي حوار تليفزيوني مع الفنانة نادية لطفي، أكدت أن الفنان له دوره في خدمة المجتمع ودوره الوطني، الذي يشبه دور الإعلامي الباحث عن خبر جديد.

ومن جانبه وصف الفنان سامح السريطي تكريم الفنانتين نادية لطفي ومديحة يسري بأنه:

 تكريما للقيم الإنسانية وللفن المصري

وأكد على أن الفنانة نادية لطفي صاحبة تاريخ وطني مشرف، فقد شاركت في حرب الاستنزاف وحرب أكتوبر 1973.

ترامب
الفنانة نادية لطفي

تعليق الفنانة نادية لطفي على قرار ترامب الأخير

وعن قرار ترامب الأخير بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس واعتبارها عاصمة لإسرائيل، قالت الفنانة نادية لطفي:

“أن القرار لم يكن جديدا، كما لم يكن مفاجئا”

وأكدت أن الجميع يعرف هذه الحقيقة، فلا داعي لتمثيل هول المفاجأة، فأمريكا دولة حليفة لإسرائيل وتنحاز لها دائما، أما بخصوص ما قام به ترامب فلم يكن مفاجئا.

وطالبت “لطفي” الدول العربية بأن يكون لها موقفا واضحا بخصوص القضية الفلسطينية بشكل عام والقدس بشكل خاص.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.