مظاهرات 25 أبريل تحت شعار “مصر مش للبيع”

دعت عدد من الحركات الثورية من بينها حركة 6 أبريل وجماعة الإخوان المسلمين للخروج بتظاهرات حاشدة من أجل المطالبة بإسقاط الرئيس عبد الفتاح السيسي وعودة حقوق شريحة كبيرة من الشعب المصري,هذا واختار الداعون لهذه التظاهرات اليوم الإثنين 25 أبريل والذي يمثل أيضا تخليدا سنويا لذكرى تحرير سيناء.

انطلاق تظاهرات 25 أبريل اليوم الإثنين

هذا ومن المنتظر أن تخرج في تظاهرات 25 أبريل بعض الشرائح الصامتة التي كانت تلتزم الحياد وذلك بسبب قيام الرئيس عبد الفتاح السيسي مؤخراً بالتنازل عن جزيرتي تيران وصنافير لصالح الممكلة العربية السعودية على اعتبار أن الجزيرتين هما في الأصل ملك للرياض وأن مصر كانت مشرفة عليهما فقط طيلة عقود مضت وهو ما أثار حفيظة شريحة كبيرة من المصريين ومن مؤيدي الرئيس في المقام الأول.

من جهة أخرى وتحسبا لأي تظاهرات اليوم الإثنين الموافق ل 24 أبريل  الذي يصادف أيضا الذكرى 34 لتحرير سيناء قامت قوى الأمن بإغلاق ميدان التحرير وفرض إجراءات أمنية مشددة على مختلف الميادين كما نشرت المئات من رجال الشرطة في الساحات والأماكن العامة والمصالح الحكومية كحل استباقي لفض أي تظاهرات محتملة خلال الساعات القادمة.


المرشح الرئاسي السابق حمدين صباحي قال على حسابه الشخصي بموقع التواصل الإجتماعي فيس بوك أن من حافظوا على نهج الوفاء للشهداء هم من يجاهرون بتبعية جزيرتي تيران وصنافير لمصر وليس للمملكة العربية السعودية منتقدا في الوقت ذاته أداء السلطات المصرية في قضية الجزيرتين واصفا إياه بالضعف.


في هذا الصدد وبمناسبة مصادفة تظاهرات اليوم الإثنين الموافق ل 25 أبريل 2016 للذكرى 34 لتحرير سيناء كشفت مصادر أن الرئيس عبد الفتاح السيسي من المقرر أن يصدر مساء اليوم قرارا بالعفو عن 800 سجين تنطبق فيهم شروط الإفراج.


في آخر تطور مظاهرات اليوم الإثنين 25 أبريل فقد كشفت مصادر إعلامية أن قوات الأمن المصرية أغلقت نقابة الصحفيين قبل قليل وطوقتها بالعشرات من رجال الأمن.


مصادر صحفية أعلنت قبل قليل أن قوات الأمن المصرية تطوق حاليا مقر نقابة الأطباء بعد أنباء عن نية تنظيم تظاهرة أمامها.