مصر توافق على المصالحة مع تركيا ولكن بشرط واحد فقط!

كثرت الأخبار خلال الفترة الماضية عن سعي الطرفين التركي والمصري لتحسين العلاقات، خاصة بعد فترة التوتر الكبيرة ما بين النظام في مصر والنظام في تركيا من بعد ثورة 30 يونيو، التي أطاحت بنظام الاخوان المسلمين وعلى رأسه الرئيس الأسبق محمد مرسي، وهو ما أغضب النظام التركي لموالاتة لنظام الأخوان.

مصر وتركيا

وقد أكدت الكثير من المصادر الدبلوماسية أن النظام المصري يوافق على فكرة التصالح مع تركيا ولكن بشرط واحد فقط، هو أن يتوقف النظام التركي وعلى رأسه رجب طيب اردوغان بالتحريض على النظام المصري الحالي، وعدم الوقوف مع أعمال العنف التي تجري داخل جمهورية مصر العربية وتقوم بها الجماعات الإرهابية، وفي تلك الحالية ستكون عملية التصالح سهلة.

وأكدت المصادر أن الجانب التركي هو الأكثر سعياً لعملية التصالح، لأنه لا يريد أن يأخذ موقف المعادي من دولة كبري مثل مصر، بينما النظام المصري يظهر إعتدال كبير وتريس في موقفة تجاه التصالح مع تركيا في الوقت الحالي، ولكنها لا تمانع أبداً ضد هذه الفكرة وترحب بها.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

3 تعليقات
  1. Avatar of
    غير معروف يقول

    وهل يجوز دعم تركيا للنظام الفاشل فى مصر حليا هل يعقل عشان يتم التصالح بين الطرفين

  2. Avatar of لا يحب المطبلين
    لا يحب المطبلين يقول

    خلو النفاق كيف التناقض الغريب تركيا و على أسها رجب طيب اردوغان رافضين للإنقلاب كما يزعمون و تارة اخرى يريدون التصالح لان مصر دولة كبري ؟
    سؤال موضوعي لكي اثبت لكم ( التطبيل الفاششل الذي تقومون به ) ‘ لماذا من الاساس اعترضت تركيا اذا كانت فعليآ هي التي تبحث عن المصالحة مع مصر
    ولماذا غيرت رأيها اليست هي التي تدعم الاخوان حتى الآن ام إنها مجرد اشاعات من قبل اعلامكم المضلل

  3. Avatar of
    غير معروف يقول

    دا كلامك؟؟؟