مسئول مبادرة “حياة كريمة” بمحافظة الغربية: المرأة الريفية تتصدر العمل العام في الريف المصري

أعربت الدكتورة زينب سامي علي، مسئول مبادرة “حياة كريمة” بمحافظة الغربية، عن شعورها بالسعادة والفخر بعد تكريمها من السيدة انتصار السيسي، قرينة رئيس الجمهورية، أثناء احتفالية يوم المرأة المصرية.

زينب سامي علي منسق مبادرة حياة كريمة بمحافظة الغربية

وقالت “سامي”، خلال مداخلة هاتفية عبر برنامج “الستات ميعرفوش يكذبوا”، إنه رغم سعادتها بهذا التكريم إلا أنه وضع على عاتقها مسئولية العمل على نفسها بشكل أكبر، مشيرة إلى أن مبادرة “حياة كريمة” بدأت في مركز زفتى محافظة الغربية، كي تقوم بخدمة 54 قرية و88 تابع.

ولفتت إلى أن الريف المصري كان ينقصه العديد من الخدمات، ومنذ بداية مبادرة “حياة كريمة” ويتم العمل على البنية التحتية الخاصة بالقرى، موضحة أنه يتم العمل على دخول الغاز لقرى محافظة الغربية، بالإضافة إلى تحسين خدمة الإنترنت، ورصف كافة الطرق وتطوير المدارس، وتحسين الخدمة الصحية لتعمل على نظام التأمين الصحي الشامل.

وأضافت أن هناك تمثيل رائع من المرأة الريفية في العمل العام، فهي متصدرة المشهد كي تتحدث باسم أهلها، وتقوم بحضور اللقاءات الجماهيرية التي يتم عقدها لحصر احتياجات أهالي القرى، علاوة على وجود فريق عمل من المتطوعين به العديد من السيدات.

واختتمت حديثها بقولها إن المرأة المصرية ليست فقط نصف المجتمع وإنما هي المجتمع كله، وخاصة في الريف المصري.

يذكر أن السيدة انتصار السيسي، قرينة رئيس الجمهورية، قد شهدت احتفالية يوم المرأة المصرية، يوم الثلاثاء الماضي، تحت عنوان “المرأة المصرية أيقونة النجاح”، وذلك احتفالا بيوم المرأة العالمي، وقامت بتكريم عددا من النماذج النسائية الناجحة، كإشادة بدورهن في المجتمع المصري.



تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل

اترك تعليقاً
أحدث المقالات