مزارع يذبح “إبنته” ويقوم بدفنها بجوار أداة الجريمة ويعترف بعد مرور 15 يوم ويوضح السبب وراء الواقعة

قام مزارع مقيم بقرية أبو سلطان التابعة لمحافظة الأسماعيلية، بتقديم بلاغا الي مأمور قسم فايد، يفيد بأعترافه بقتل نجلته ودفنها منذ 15 يوم، دون علم اي شخص، ودون استخراج شهادة وفاة، وذلك شكا في سلوكها، وذلك بعد أن تلقي اللواء على العزازي، مدير أمن محافظة الاسماعيلية، بلاغا من مأمور قسم شرطة فايد، يفيد بأعتراف المواطن “ح.ع” 56 عام مزارع، ومقيم بقرية أبو سلطان التابعة للمركز، يفيد بقتله ابنته مع سبق الاصرار، وذلك بعد أن قام بذبحها بأستخدام سكين، ثم قام بدفنها وبجوارها أداة الجريمة، وذلك بعد أن شك في سلوك نجلته.

مزارع يذبح ابنته

وسريعا تم تشكيل فريق بحث، من قوات المباحث برئاسة المقدم أحمد عبدالله، رئيس قسم فايد، وبمساعدة معاونيه، وتم اصطحاب المتهم الي مكان دفن الجثة، وتم استخراج الجثة من مكان دفنها، وبمعاينة الجثة تم العثور على اثار ذبح بالرقبة، كما تم العثور على أداة الجريمة (السكين) بجوار الجثة، واعترف والد المجني عليها قائلا، “قتلتها لتغيبها الدائم عن المنزل، وعودتها في مرات كثيرة بعد منتصف الليل، وتم أخذ أقوال والدة المجني عليها، التي قالت ” أختفت ابنتي عن المنزل منذ عدة ايام، وعندما أسأل والدها عنها يقول أنه، أرسلها الي أعمامها للأقامة معهم بمنزلهم، ولم اكن أتوقع أبدا ماحدث لابنتي من والدها”، وتم تحرير المحضر اللازم، وجاري عرض المتهم على النيابة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.