مدبولي: صحة المصريّين أغلى من الخسائر المالية

قال رئيس مجلس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي، إن الخسائر المالية جراء انتشار فيروس “كورونا” المستجد ليس لها قيمة أمام صحة جموع الشعب المصري، موضّحا عمل الحكومة على قلب رجل واحد لمكافحة انتشار الفيروس المستجد واحتواءه بالشكل المطلوب.

بحسب السيناريو المنتظر.. الحكومة تُلمّح إلى تجديد فترة حظر التجوّل

الحكومة تطالب المواطنين بعدم الاستخفاف بالفيروس

وطالب مدبولي، جموع الشعب المصري بعدم الاستخفاف والاستهانة بالمرض المستجد والالتزام بالإجراءات الوقائية التي اتخذتها الحكومة لمنع انتشار الفيروس، موضحًا أن الشركات الوطنية خسرت مبالغ كبيرة ولكنها لا تساوي أي قيمة أمام صحة المواطنين في مصر.

واتخذت مصر عدة تدابير احترازية وإجراءات وقائية لمكافحة فيروس “كورونا” المستجد، بتعليق الدراسة في المدارس والجامعات لمدة أسبوعين، بجانب قيام اتحاد الكرة المصري بتعليق البطولات المحلية والأحداث الرياضية حتى آشعار آخر، ومنع التجمّعات وإقامة الحفلات والمؤتمرات التي تحتوي على جموع كبيرة من المواطنين.

كما أعلنت الهيئة العامة لسكك حديد مصر، بجانب الشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق، عن عدة تدابير احترازية خاصة بتعقيم القطارات بعد الرحلات وشبابيك التذاكر والمحطّات وأماكن التجمّعات، وتوزيع كمامات طبية على الركاب والعاملين في كلا المؤسستين للحد من انتشار فيروس “كورونا” المستجد.

مدبولي: صحة المصريّين أغلى من الخسائر المالية 1 16/3/2020 - 5:48 م

وكانت وزارة الصحة قد أعلنت عن ارتفاع حالات الإصابة المؤكّدة بفيروس”كورونا” المستجد إلى 126 حالة وتعافي 26 تحولت نتائجها معملياً من إيجابية إلى سلبية، موضّحة أن باقي الحالات السلبية يتم متابعتها في مستشفيات العزل وأوضحت أن حالتهم الصحية مستقرة.